بمشاركة نظام الأسد.. اختتام اجتماع الجمعية العمومية للإنتربول في إسطنبول

تاريخ النشر: 25.11.2021 | 22:25 دمشق

آخر تحديث: 25.11.2021 | 22:34 دمشق

إسطنبول - وكالات

اختتمت في مدينة إسطنبول التركية، الخميس، الدورة 89 لاجتماع الجمعية العمومية لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول)، بمشاركة وفد تابع لنظام الأسد.

وحضر وفد من وزارة داخلية النظام اجتماعات المنظمة التي استمرت ثلاثة أيام وتم خلالها انتخاب رئيس للمنظمة ومساعديه وأعضاء اللجنة التنفيذية، وفقاً لما أوردته وكالة أنباء النظام "سانا".

وشارك في الاجتماعات أكثر من 160 دولة بينها 15 دولة شاركت على مستوى وزراء و 9 دول على مستوى نواب وزراء و 4 دول على مستوى مستشارين إضافة إلى 51 مدير أمن بينهم 17 في منظمات دولية.

وأعلنت المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "الإنتربول"، اختيار الإماراتي أحمد ناصر الريسي رئيسا لها، وذلك خلال تصويت جرى في اليوم الثالث لانطلاق أعمال دورة "الإنتربول"، في مركز "خليج" للمؤتمرات بإسطنبول.

وكان نظام الأسد قد أعلن في نهاية شهر أيلول الفائت، إعادة افتتاح مكتب "الإنتربول" في العاصمة دمشق، بعد أن رفعت اللجنة التنفيذية في أمانته العامة الحظر عن سوريا.

دراسة: الإصابة السابقة بكورونا قد لا تحمي من متحور أوميكرون
الصحة العالمية تحذّر: أوميكرون أسرع انتشاراً من جميع سلالات كورونا السابقة
توقعات باجتياح متحور "أوميكرون" العالم خلال 6 أشهر
مصادر مصرية: اتصالات غير معلنة لحسم مصير مقعد سوريا في قمة الجزائر
إيران تتهم الولايات المتحدة بصنع "داعش" وتطالب بخروج قواتها من سوريا
الجامعة العربية: نبذل جهوداً كبيرة لعودة نظام الأسد في قمة الجزائر المقبلة