بلغاريا.. الحكم على عنصرين من "حزب الله" بالسجن المؤبد

تاريخ النشر: 21.09.2020 | 20:00 دمشق

 تلفزيون سوريا - وكالات

أصدرت محكمة بلغارية اليوم الإثنين، حكما غيابياً على عنصرين من "حزب الله" اللبناني بالسجن المؤبد، بتهمة تفجير حافلة كانت تقل سياحاً إسرائيليين في تموز/ 2012.

ودانت المحكمة الجنائية المختصة ميلاد فرح (39 عاما) الذي يحمل الجنسية الأسترالية وحسن الحاج حسن (32 عاما) الذي يحمل الجنسية الكندية لضلوعهما في الهجوم، وأمرتهما بدفع تعويضات لأسر القتلى وللمصابين.

وقالت ممثلة الادعاء إفجينيا شتاركيلوفا للصحفيين "قرار المحكمة يعكس العقوبة التي طالبنا بها وهو ملائم للجرائم المرتكبة. وتنفيذ الأحكام من عدمه سيكون نتيجة للبحث عن المطلوبين وهو ما يحدث الآن".

وأضافت شتاركيلوفا إن منفذي الهجوم استخدموا رخص قيادة مزورة طُبعت في لبنان وتربطهم صلات عائلية بحزب الله وإن استخدام نترات الأمونيوم، وهي مادة كيماوية تستخدم في صنع الأسمدة، في القنبلة يشير إلى الجماعة.

وأدى الهجوم الذي وقع في مطار مدينة بورغاس المطلة على البحر الأسود، إلى مقتل خمسة سائحين إسرائيليين وسائق بلغاري وألقت السلطات البلغارية باللائمة فيه على جماعة "حزب الله".

وقالت الشرطة البلغارية، حينئذ، إن "الانتحاري الذي قتل خلال التفجير في بورغاس له صلة بخلية تابعة لحزب الله اللبناني، وكانت بحوزته جوازات سفر كندية وأسترالية".