بغداد.. موالون لميليشيا "الحشد الشعبي" يحرقون مقر "حزب بارزاني"

17 تشرين الأول 2020
إسطنبول ـ متابعات

اقتحم مناصرون لميليشيا "الحشد الشعبي"، اليوم السبت، مقر الفرع الخامس لـ "الحزب الديمقراطي الكردستاني" الذي يتزعمه، مسعود بارزاني، في حي الكرادة وسط العاصمة بغداد.

وسائل إعلام عراقية، نشرت صوراً وبثت تسجيلات مصورة، تظهر اقتحام العشرات لمبنى مقر الفرع، إذ يأتي الاقتحام رداً على تصريحات القيادي في الحزب، هوشيار زيباري.

وكان زيباري طالب في وقت سابق، عبر تغريدة على حسابه في تويتر "بتنظيف المنطقة الخضراء من الحشد الشعبي".

ويوم الأربعاء الفائت، علق مجلس النواب العراقي جلسته إلى إشعار آخر، بعد مشادة كلامية وقعت بين نواب شيعة وكرد، إثر مطالبة عضو "كتلة الفتح" نائب رئيس البرلمان حسن الكعبي، هوشيار زيباري بتقديم اعتذار لـ "الحشد الشعبي" على خلفية تصريحاته الأخيرة، وقوبلت مطالبة الكعبي برفض شديد من عدد من النواب الكرد الذين اعتبروا أن تصريحات زيباري غير مسيئة لـ"الحشد الشعبي".

وسبق أن وجه هوشيار زيباري اتهاما ضمنياً للحشد الشعبي بالوقوف وراء القصف الأخير على مطار أربيل في 30 من أيلول الفائت.

وكان زيباري قد قال في تصريحات الأسبوع الفائت، إن "هجمات صاروخية شنت على مواقع للمعارضة الإيرانية قرب مطار أربيل، وهذا تصعيد آخر لزعزعة الأمن في العراق وكوردستان من قبل الجماعات ذاتها، التي تهاجم السفارة الأميركية في بغداد"، مبيناً أن "سبب استهداف أربيل هو اعتبار الفصائل الشيعية المسلحة أن الإقليم قريب من الولايات المتحدة كما يضم قواعد أميركية، وهذه الفصائل مثل داعش، فكما هاجم داعش بغداد ومن ثم أربيل، قامت هذه الفصائل بالفعل ذاته".

مقالات مقترحة
بلومبيرغ: تركيا ملتزمة بالرد على أي هجوم في إدلب
صحيفة كوميرسانت الروسية: أنقرة تتراجع في إدلب ولكن لا تستسلم
العربات التركية تنسحب من نقطة المراقبة في مورك تجاه إدلب (فيديو)
أزمة الخبز تتفاقم بريف دمشق والطحين الأممي يباع في الأسواق
قطاع النسيج في دمشق: أسعار الملابس سترتفع هذا الشتاء 3 أضعاف
وصول 11 ألف طن من القمح إلى سوريا.. هل تنهي الأزمة؟
انخفاض حاد في أعداد المسحات لفحص كورونا في شمال غربي سوريا
إصابة رئيس بلدية إسطنبول "أكرم إمام أوغلو" بفيروس كورونا
4 وفيات و52 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق نظام الأسد