بعد نقل السفارة..محاولات للاعتراف بسيادة الاحتلال على الجولان

تاريخ النشر: 20.05.2018 | 21:05 دمشق

آخر تحديث: 23.05.2018 | 17:46 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

يسعى عضو مجلس النواب الأمريكي رون ديسانتيس، إلى إقرار الكونغرس الأمريكي إعلانا بروتوكوليا ينص على اعتراف واشنطن بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على هضبة الجولان المحتلة.

وتوقع موقع"واللا" الإخباري الإسرائيلي أن يلقى مشروع الإعلان دعما كبيرا في الكونغرس الأمريكي، بعد طرحه أمام لجنة الشؤون الخارجية الخميس الماضي.

وشارك ديسانتيس الذي ينتمي إلى الحزب الجمهوري الإثنين الماضي في حفل نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

وقال ديسانتس للموقع الإسرائيلي بعد عودته من الأراضي المحتلة"سألت نفسي عن الخطوة المقبلة.. وفي ظل الحرب الأهلية بسوريا، وتوسع النفوذ الإيراني فيها، خاصة قرب بوابة إسرائيل الشمالية، فقد آن الأوان للوقوف بجانب إسرائيل والاعتراف بسيادتها على الجولان".

ويعتبر "ديسانتيس"من أبرز النواب الأمريكيين الذين ضغطوا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

و تحتل إسرائيل منذ حرب حزيران عام 1967 حوالي 1200 كيلومتر مربع من هضبة الجولان السورية، وأعلنت ضمها إليها عام 1981.

ويعتبر القانون الدولي الهضبة أرضا سوريا محتلة، ويسري عليها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 242 لعام 1967، والذي ينص على ضرورة انسحاب إسرائيل من الأراضي التي احتلتها.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الدفاع التركية تعلن مقتل 4 من جنودها شمالي العراق
وزير الخارجية التركي يصل رام الله في زيارة تشمل "إسرائيل"
ما هي رسائل أردوغان من التلويح بتحرك عسكري في شمالي سوريا؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟