بعد مصر.. أوقاف النظام تصدر فتوى حول "زواج التجربة"

تاريخ النشر: 09.02.2021 | 15:32 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدر المجلس العلمي الفقهي في وزارة الأوقاف التابعة لحكومة نظام الأسد فتوى حول ما يسمى "زواج التجربة"، ونشر المجلس نص الفتوى على صفحته الرسمية في فيس بوك، وعلى موقع وزارة الأوقاف.

وقال المجلس إن "ما يسمى بزواج التجربة محظورٌ وباطلٌ ومُحرَّمٌ ولا يصح أن يُسمّى زواجاً، وهو هدّامٌ للأسرة ومفسدٌ للمجتمع".

وأضاف: إنه "يجعل المرأة ألعوبة بيد الرجل وأهوائه، ويمس كرامة الرجل ومكانته، ويتنافى مع مقاصد الشريعة في الزواج وأحكامه، وفيه امتهان للمرأة وعدم صونٍ لكرامتها وكرامة أهلها، وفيه خطر على الأولاد وحضانتهم، وفيه هدمٌ للقيم والأخلاق في الأسرة وتترتب عليه آثار اجتماعية خطيرة".

وختم بالقول: "لذلك فهو محرّم وباطل ولا يُعدُّ زواجاً، وهو مخالف لقانون الأحوال الشخصية المعمول به في الجمهورية العربية السورية".

اقرأ أيضاً: وزير أوقاف الأسد:مؤسستنا علمانية وتحمي سوريا من الإخوان المسلمين

photo_٢٠٢١-٠٢-٠٩_١٣-٤١-١٣_0.jpg

 

اقرأ أيضاً: بشار الأسد: وزارة الأوقاف رديفة للجيش.. والعدو الحقيقي بالداخل

يذكر أنه في الشهر الفائت أطلق محام مصري مبادرة حملت اسم "زواج التجربة"، التي بموجبها يتم تحديد شروط الزوجين لشكل الحياة بينهما في عقد مدني محدد بمدة زمنية ولا يمكن أن يقع الانفصال بين الشريكين قبل تلك المدة.

وأثارت تلك المبادرة التي أطلقها مدير مركز القاهرة للدراسات القانونية الدكتور أحمد مهران، جدلاً مجتمعياً واسعاً امتد إلى تعليق حاسم من جانب أكبر مؤسستين دينيتين في البلاد، وهما "دار الإفتاء" و"الأزهر الشريف"، اللتان أصدرتا فتاوى بتحريمه واعتباره مخالفاً للشريعة.

اقرأ أيضاً: "السوري القومي الاجتماعي" يتهم وزير أوقاف النظام بالتعصب الديني

 

اقرأ أيضاً: آل الأسد والمولد النبوي: توظيف العمائم والطرابيش لتبييض الصفحة

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير