بعد لقائه الملك وولي العهد نجل خاشقجي يغادر السعودية

تاريخ النشر: 25.10.2018 | 22:10 دمشق

آخر تحديث: 29.10.2018 | 05:59 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش بأن صلاح نجل الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي غادر السعودية اليوم الخميس برفقة عائلته متجهين إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وقالت سارة ليه ويتسون المديرة التنفيذية للمنظمة لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة الحقوقية الدولية بأن صلاح غادر الرياض مصطحباً عائلته بعد رفع حظر السفر الذي كان مفروض عليه.

من جانبها أكدت شبكة "سي إن أن" الإخبارية الأمريكية مغادرة صلاح المملكة اليوم الخميس، حيث أكدت بأنه يحمل الجنسيتين السعودية والأمريكية، لكنه كان لا يستطيع مغادرة المملكة بسبب فرض السلطات السعودية قيوداً على جواز سفره قبل بضعة أشهر.

ويأتي خبر مغادرة صلاح للمملكة بعد يومين من استقبال، الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده، محمد بن سلمان، لكلًّا من صلاح وشقيقه "سهل"، في قصر اليمامة بالرياض، لتعزية عائلة خاشقجي بمقتل والدهما "جمال".

في ذات السياق أعلن مئات الصحفيين والحقوقيين من دول عربية وأوروبية في إسطنبول اليوم عن تأسيس "رابطة أصدقاء جمال خاشقجي"، وذلك من خلال مؤتمر صحفي أمام القنصلية السعودية في إسطنبول التي قتل فيها الخاشقجي مطلع الشهر الجاري.

وشارك في الفعالية شخصيات بارزة، على رأسهم ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقالت الرابطة في بيانها التأسيسي، إن "أصدقاء الراحل العظيم من أقطار شتى جاؤوا ليؤسسوا معا هذا التجمع الذي يستهدف متابعة قضيته وصولا إلى تحقيق العدالة الكاملة له، وملاحقة قتلته أيا كان وضعهم".

كما شددت الرابطة على ضرورة "عدم السماح لأي من (القتلة) بالإفلات من العقاب، ومواجهة أي جريمة مماثلة بحق أي صاحب رأي، والدفاع عن حرية الإعلام والتعبير في المنطقة عموما".

يذكر أن المملكة العربية السعودية أقرت بمقتل خاشقجي في قنصليتها بإسطنبول إثر "مشاجرة" وقامت بتوقيف 18 سعودياً للتحقيق معهم على ذمة القضية، فيما لم يتم الكشف عن مكان جثمان خاشقجي حتى الآن.

من جانبه قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن هناك أدلة قوية لدى بلاده على أن جريمة خاشقجي "عملية مدبر لها وليست صدفة"، وأن "إلقاء تهمة قتل خاشقجي على عناصر أمنية لا يقنعنا نحن ولا الرأي العام العالمي".