بعد ساعات من احتجازها.. إسرائيل تفرج عن الناشطة منى الكرد

تاريخ النشر: 06.06.2021 | 22:13 دمشق

آخر تحديث: 07.06.2021 | 16:49 دمشق

إسطنبول - وكالات

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد، عن الناشطة الفلسطينية منى الكرد بعد احتجازها لساعات.

وقال ناصر عودة، محامي عائلة الكرد، في منشور عبر صفحته الرسمية على "فيس بوك": "لحظة تحرير الناشطة منى الكرد من الاعتقال دون شروط".

وأضاف عودة، مرفقا صورة لمنى وهي حُرة: "منى تطمئن الجميع وننتظر معاودة سماع صوتها".

وتابع العودة "تم التحقيق معها بتهم لا أساس قانونياً لها ضمن محاولة بائسه لمنع وصول الحقيقة إلى العالم".

وفي وقت سابق الأحد، سلم الناشط محمد الكرد نفسه للشرطة، بعد ساعات من اقتحامها منزل عائلته واعتقال شقيقته التوءم منى.

ولم تعقب الشرطة الإسرائيلية على اعتقال منى الكرد التي برزت عبر وسائل الإعلام مؤخراً، ولعبت دوراً كبيراً في التعريف بقضية حي الشيخ جراح.

وكان نبيل الكرد والد منى ومحمد قد دعا في مقطع مصور بثه ناشطون على مواقع التواصل، الأهالي والشباب في الشيخ جراح إلى التجمع أمام مركز الشرطة الإسرائيلية في صلاح الدين، في محاولة للضغط على الشرطة الإسرائيلية لإطلاق سراحهما، متهماً السلطات الإسرائيلية بمحاولة تكميم جميع الأفواه في القدس.

 


وعائلة الكرد من ضمن 12 عائلة في حي "الشيخ جراح" صدرت بحقها أحكام تقضي بتهجير أفرادها من منازلهم لصالح مستوطنين.

 

وفي 13 من أبريل/نيسان الماضي، تفجرت الأوضاع في فلسطين جراء اعتداءات "وحشية" إسرائيلية بمدينة القدس المحتلة.