بعد زيادة فاحشة في الإيجار.. مطعم سوري يفتح أبوابه من جديد في مكان آخر بكندا

بعد زيادة فاحشة في الإيجار.. مطعم سوري يفتح أبوابه من جديد في مكان آخر بكندا

الطاهي السوري المتميز محمد طعمة - المصدر: سي بي إس
الطاهي السوري المتميز محمد طعمة - المصدر: سي بي إس

تاريخ النشر: 06.08.2022 | 04:54 دمشق

سي بي إس - ترجمة: ربى خدام الجامع

يخبرنا صاحب المطعم محمد طعمة بأنه شعر بحماسة كبيرة عندما رأى زبائنه ومعارفه يأتونه من جديد بعدما اضطر لإغلاق مطعمه بسبب زيادة كبيرة في الإيجار فرضت على مطعمه في مطلع هذا العام، ولهذا يقول: "ما حدث لي كان صعباً، ولكني صرت أركز اليوم على القيام بشيء جديد"، فقد أغلق مطعم طعمة أبوابه في مقره القديم في شهر شباط الماضي عندما طلب منه صاحب العقار زيادة في الإيجار بلغت ألفي دولار، إلى جانب الثلاثة آلاف وسبعمئة دولار التي يدفعها كل شهر كبدل إيجار.

وعن تلك التجربة يحدثنا طعمة فيقول: "لقد حزنت أسرتي كثيراً لما حدث"، وأضاف بأنه فكر بإطلاق مشروع سيارة توزع أطعمة، لأنه لم يعد يثق بمالكي العقارات حينذاك.

المقر الجديد لمطعم طعمة الذي سيفتح أبوابه بنهاية شهر آب

أمضى طعمة معظم أيامه منذ شهر شباط الماضي وهو يبحث عن مكان جديد لمطعمه، إلى أن عثر على ذلك المكان في شارع كينغ ستريت، وهو يتمنى اليوم ألا يتكرر معه ما حدث في الماضي ولهذا يقول: "لقد تغيرت الأمور الآن، إذ في السابق لم أكن أفهم الإنكليزية، أما اليوم فقد صارت الأمور أوضح بالنسبة للعقد الجديد الذي وقعته".

يخطط طعمة لافتتاح مطعمه مجدداً بنهاية شهر آب والذي يصادف الذكرى السنوية لافتتاحه لمطعمه الأصلي في 26 آب 2019.

"سر نجاحنا"

يخبرنا طعمة بأنه ممتن كثيراً لمجتمع مدينة هاملتون على دعمهم لمشروعه، ويقول: "إنهم سر نجاحنا"، ويوافقه على ذلك ابنه همام الذي يعمل في المطعم نفسه، حيث يقول: "إنهم يحبوننا ويدعموننا طوال الوقت".

إعلان العودة لافتتاح مطعم طعمة من صفحته على إنستغرام

 

إعلان العودة لافتتاح مطعم طعمة من صفحته على إنستغرام 

 

إن دعم المجتمع لهم واضح وجلي، وذلك لأن المنشور الذي ظهر على صفحة المطعم في إنستغرام معلناً خبر افتتاحه من جديد حصد أكثر من 200 تعليق في غضون بضعة أيام، ومعظم تلك التعليقات كتبها أشخاص أسعدتهم فكرة عودة مطعم طعمة للعمل من جديد، حيث كتب أحدهم: "كان آخر شيء قلتوه لي هو أننا سنعود وما عليكم إلا أن تنتظروننا.. لذا يسعدني أن أسمع ذلك النبأ.. أراكم قريباً".

فيما كتب آخر: "إنه لخبر رائع للغاية".

تاريخ عائلي طويل في صناعة الأجبان

لدى عائلة طعمة سلسلة مطاعم منذ عشرين عاماً في كل من سوريا ومصر وكندا، كما اشتهرت تلك العائلة بصناعة الأجبان منذ ثلاثين عاماً، أي أن محمداً ينحدر من عائلة تعمل بصناعة الأجبان.

إلا أنه اضطر للبدء من الصفر مرات عديدة، بيد أن عشقه لتقديم الأطعمة والأجبان بقي كما هو دوماً.

ولهذا يخبرنا بأنه يفكر دائماً بتطوير مشروع العائلة ويبحث عن أساليب وطرق تبقيه في السوق.

وقد علم تلك القيم لأولاده الستة الذين يشجعهم دوماً على التطور، حيث يقول: "نريد أن نوجه رسالة للشعب الكندي نقول فيها إن السوريين يعملون بجد، وبأنه بوسعنا أن نبدأ العمل في أي شيء وفي أي مكان".

محمد مع ابنه همام

عضو جديد في الفريق

يتوقع زبائن مطعم طعمة عودة بعض الوجبات الشهيرة عند عودة المطعم للعمل من جديد، إلا أن القائمين عليه سيضيفون "الأطعمة السورية الأصلية الشهية" لقائمة الطعام كما ذكر همام.

أما صديق العائلة السوري، واسمه أيمن عيسى، فقد وصل إلى كندا قبل بضعة أشهر، لكنه سينضم إلى فريق المطبخ بمجرد أن يفتح المطعم أبوابه من جديد، بما أن المطبخ كان تحت إدارة محمد وزوجته في السابق.

يخبرنا طعمة بأنه يحب التغيير، ولهذا اشترى معدات خاصة من مصر يمكن لعيسى أن يستخدمها بما أنه طاه صاحب خبرة.

من وجبات مطعم طعمة

يخبرنا عيسى أنه يتطلع شوقاً لليوم الذي سينضم فيه إلى فريق المطعم ليقوم بإعداد وجبات شهية للناس، ويتمنى منهم أن يتذوقوا الطعم الحقيقي للوجبات السورية الأصلية، لأنهم سيعملون سوية تحت هذا السقف كأسرة واحدة، حسبما ذكر طعمة وعيسى.

المصدر: سي بي إس

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار