بعد رغبته في طلاقها.. سيدة سورية تقتل زوجها في ولاية موغلا التركية

تاريخ النشر: 14.10.2021 | 14:33 دمشق

إسطنبول - متابعات

أُلقي القبض على سيدة سوريّة وشخص آخر بتهمة قتل زوجها، ورميه من شرفة المنزل، يوم الإثنين الفائت، في منطقة "سيدي كمير" بولاية موغلا التركية.

وشاهد بعض المارة سقوط رجل من شقة في الطابق الثاني في حي كولوفا، ما دفعهم لإبلاغ قوات الجندرما التركية والفرق الطبية، التي وصلت إلى مكان الحادث، ليجدوا أن المدعو (س. م) قد فارق الحياة متأثراً بضربة سكين في عنقه.

وبحسب ما نشرته صحيفة صباح "Sabah" التركية على موقعها الإلكتروني، فإن شجاراً وقع بين الزوجين على خلفية طلب الزوج (س. م) الطلاق من زوجته، ولكن زوجته التي لم تكن تريد الطلاق طعنته في عنقه ما تسبب بقتله.

وأوضحت الصحيفة أنّ جدالاً اندلع بين الزوجين، إذ أفصح الزوج (س. م) الذي يبلغ من العمر 33 عاماً، لزوجته (ر. س) 36 عاماً، عن رغبته بالطلاق، ما أشعل فتيل خلاف بسبب عدم رغبة الزوجة في الطلاق، ليتطور الخلاف وتحدث مشاجرة أفضت إلى طعن الزوج في عنقه بسكين كانت تحملها الزوجة في يدها.

وأُلقي القبض على الزوجة (ر. س) مع رجل آخر مشتبه به يدعى (و. ق)، وجرى استجوابهم من قبل عناصر الجندرما، قبل تحويلهم إلى المحكمة التي أرسلتهم إلى سجن "إيشين"، بعد إجراء اختبار كورونا في المستشفى، بينما لم تذكر المصادر شيئا عن دور المدعو (و. ق) في الجريمة.