بعد حمص وحلب.. اعتقالات في حماة بتهمة "تحويل الأموال"

تاريخ النشر: 23.10.2020 | 16:27 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت وزارة الداخلية التابعة للنظام، اعتقال 8 أشخاص بتهمة تحويل الأموال بطريقة غير "قانونية" في مدينة حماة، أمس الخميس.

ونشرت الوزارة عبر صفحتها على الفيس بوك أن "فرع الأمن الجنائي بحماة ألقى القبض على 4 أشخاص في حي القصور يعملون بتحويل الأموال الخارجية والداخلية بطريقة غير شرعية".

وأضاف البيان أنه "تم إلقاء القبض على شخصين في حي الجلاء بالمدينة أثناء قيامهم بمزاولة مهنة تحويل الأموال وتوزيعها ضمن مدينة حماة بطريقة غير قانونية لتحقيق المنفعة المادية ".

وأوضح البيان أنه "تمت مصادرة 22 مليون و771 ألف ليرة سورية من المقبوض عليهم، وسُلمت إلى مصرف سوريا المركزي في حماة".

اقرأ أيضا: شرطة النظام تقبض على 3 أشخاص بتهمة تحويل الأموال في حلب

ولفت البيان إلى أن "أحد المواطنين تقدم بدعوى إلى فرع الأمن الجنائي في مدينة حماة بتواصل شخص مجهول معه عبر الوتس اب وأخبره أنه مقيم خارج البلد، وحصل على صور شخصية لعائلته من جوال قام بشرائه وتمكن من استعادة الصور وهدده بنشرها في حال لم يرسل له مبلغا قدره 15 مليون ليرة سورية".

وبيّن أن "فرع الأمن الجنائي ألقى القبض على الشخص المُرسل وتبين أنه من مواليد 2004 ويعمل في توزيع الحوالات المالية بدون ترخيص، وبدلالته أُلقي القبض على شخص آخر يعمل معه، حيث عُثر بحوزتهما على مبلغ 25 مليون ليرة سورية، وما يقارب ألفي دولار، بالإضافة إلى بندقية حربية".

 

وكشفت وزارة الداخلية التابعة لنظام الأسد، السبت الماضي، عن اعتقالها 3 أشخاص بتهمة تحويل الأموال الخارجية والداخلية في مدينة حلب، و10 أشخاص في مدينة حمص بالتهمة ذاتها.

اقرأ أيضا: شبكات السوداء وسياسات النظام تعيق وصول الحوالات الخارجية

واتخذ نظام الأسد خلال الأشهر القليلة الماضية جملة من الإجراءات التي تهدف لزيادة مداخيله وتحكمه في الأسواق، ومنها مراقبة شركات الحوالة المالية، وتجريم من يتسلّم أمواله بغير الليرة السورية، مجبرا السوريين على تسلّم حوالاتهم المالية التي تصل بالدولار وفق القيمة التي حددها البنك المركزي وهي 700 ليرة سورية فقط.

 

اقرأ أيضاً:

 حلول جديدة يتبعها السوريون لإيصال الحوالات إلى أسرهم

النظام يرفع عمولات تحويل المبالغ المالية في المحافظات الشرقية

قريباً... ميزة لتحويل الأموال عبر تطبيق واتساب

 

وحذرت وزارة الداخلية في حكومة النظام السوريين في شهر كانون الثاني الماضي، من التعامل بغير الليرة السورية، في وقت سجل فيه سعر صرف الدولار الواحد مقابل الليرة أكثر من 2300.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا