بعد التمديد.. 41 شاحنة مساعدات أممية تدخل إدلب

تاريخ النشر: 10.07.2021 | 18:55 دمشق

إسطنبول - وكالات

أرسلت الأمم المتحدة، اليوم السبت، 41 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية إلى محافظة إدلب وريفها، وذلك بعد ساعات من قرار مجلس الأمن الدولي بتمديد إيصال المساعدات عبر معبر "باب الهوى" الحدودي مع تركيا.

وذكرت وكالة "الأناضول" أنّ قافلة المساعدات الإنسانية دخلت الأراضي السورية من معبر "جيلوة غوزو" في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، المقابل لـ"باب الهوى" من الجانب السوري، في ريف إدلب.

مساعدات
دخول مساعدات إنسانية إلى إدلب عبر تركيا - 10 تموز 2021 (رويترز)

وأضافت أنّ المساعدات تتضمن اختبارات الكشف عن فيروس كورونا (كوفيد-19)، إضافةً لـ حليب أطفال، ومواد غذائية، وأدوات قرطاسية، سيجري توزيعها على المحتاجين في إدلب وريفها.

وكان مجلس الأمن الدولي قد اعتمد بالإجماع، أمس الجمعة، قراراً يسمح بتمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا لمدة عام، وذلك من معبر "باب الهوى"، الذي يعدّ الشريان الوحيد لـ حياة السوريين في مناطق شمال غربي سوريا.

وأكّد فريق "منسقو استجابة سوريا" أكّد أنّ قرار إدخال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى مناطق شمال غربي سوريا، سيساهم إلى حد كبير في الحد من الكوارث الإنسانية أو دخول المنطقة في حالة "مجاعة حقيقية".

من جانبه أعرب نظام الأسد عن رفضه قرار تمديد إدخال المساعدات الإنسانية، كما رفضت "الإدارة الذاتية" القرار أيضاً، معتبرة أنه "قرار سياسي".

اقرأ أيضاً.. النفط مقابل المساعدات.. هل تمت الصفقة بين بايدن وبوتين في سوريا؟