بعد اجتماعها.. ماذا قالت "مجموعة السبع" بشأن سوريا؟

تاريخ النشر: 04.05.2021 | 22:44 دمشق

إسطنبول - متابعات

عقدَ وزراء خارجية دول "مجموعة السبع" الصناعيّة الكبرى، اليوم الثلاثاء، اجتماعهم في العاصمة البريطانية لندن، وناقشوا خلاله العديد مِن الملفات، ومنها الملف السوري.

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إنّه ونظراءهِ - وزراء خارجية "مجموعة السبع" - يؤكّدون التزامهم بحل سياسي لإنهاء الصراع في سوريا.

وأضاف "بلينكن" - عبر  حسابه في "تويتر" - إنّ "مجموعة السبع تدعم إعادة تفويض آلية الأمم المتحدة لـ مساعدة سوريا عبر الحدود".

وتابع وزير الخارجية الأميركي قائلاً "سنواصلون العمل مِن أجل النهوض بجميع جوانب قرار مجلس الأمن رقم 2254 وإنهاء معاناة السوريين".

وكانت الأمم المتحدة قد أرسلت، يوم الخميس الفائت،  65 شاحنة مساعدات إنسانية إلى محافظة إدلب شمال غربي سوريا، دخلت مِن تركيا عبر معبر "باب الهوى"، معلنةً أنّ 920 شاحنة مساعدات إنسانية وصلت سوريا، خلال شهر آذار الماضي.

وفي تموز 2020، اعتمد مجلس الأمن الدولي قراراً تم بموجبه تمديد آلية المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سوريا من معبر واحد (جيلوة غوزو المقابل لمعبر باب الهوى من الجانب السوري) على الحدود التركية لمدة عام، وذلك بعد نقض روسيا مرتين إرسال تلك المساعدات من أكثر من معبر.

يشار إلى أنّ وزراء خارجية دول "مجموعة السبع" عقدوا، اليوم، اجتماعهم وجهاً لوجه، وذلك لأوّل مرّة منذ عامين، ودعوا خلاله إلى الوحدة والتعاون في التصدّي للتهديدات العالمية أبرزها: جائحة كورونا ومخاطر الاحتباس الحراري والانتشار النووي.

تضم "مجموعة السبع" التي شُكّلت، عام 1976، الدول الصناعية الكبرى في العالم وهي: الولايات المتحدة الأميركية وألمانيا وفرنسا وبريطانيا واليابان وإيطاليا وكندا، وتهدف لـ تنسيق سياساتها والحفاظ على هيمنتها الاقتصادية العالمية في مختلف المجالات.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الصحة التركية تعلن خلو البلاد من فيروس جدري القردة
بينها سوريا وتركيا.. لهذا السبب منعت السعودية مواطنيها من السفر إلى 16 دولة
بسبب نظرة.. السلطات التركية ترحل 14 سورياً تشاجروا فيما بينهم
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟