بعد أنباء طردها من الإمارات بسبب فلسطين.. جيني إسبر تخرج عن صمتها

تاريخ النشر: 22.05.2021 | 11:50 دمشق

آخر تحديث: 24.05.2021 | 09:11 دمشق

إسطنبول - متابعات

ردّت الممثلة السورية، جيني إسبر، على الأنباء المتداولة حول طردها من دولة الإمارات العربية المتحدة وسحب إقامتها فيها، بسبب موقفها "الداعم لفلسطين"، خلال الاعتداءات الإسرائيلية الأخيرة.

ونفت إسبر في تدوينة عبر صفحتها على إنستغرام نبأ طردها من الإمارات وإلغاء إقامتها فيها، قائلة إن الكلام الذي نُشر في المواقع عن إلغاء إقامتها بدولة الإمارات "عار عن الصحة، وتبقى فلسطين وشعبها أخواتنا لازم نوقف حدن، وتبقى دولة الإمارات الكبيرة دولة التسامح والمحبة".

 

 

كما قالت الممثلة في تغريدة على حسابها في تويتر إن "كل الكلام يلي عم ينكتب عن موضوع إلغاء إقامتي من دولة الإمارات بسبب موقفي تجاه شعب فلسطين الشقيق عارٍ عن الصحة".

 

 

وكانت جيني إسبر عبّرت عن تضامنها مع فلسطين عبر تدوينات على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، قالت فيها: "يا من سرقتوا فرحة العيد من وجوه الأطفال، يا شعب فلسطين الجبّار، القدس عربية وستبقى عربية، وكلنا فلسطينيون".

 

E1gJNVnWYAYHbvl.jpg

 

وعقب نشرها منشورات التضامن، انتشرت على مواقع التواصل أخبار تفيد بطرد جيني إسبر من دولة الإمارات كونها من الدول التي وقعت اتفاقات تطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.

 

4343.jpg
انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار