بعدما حظيت ضحكتها بشهرة عالمية الطفلة "سلوى" تنتقل إلى تركيا

تاريخ النشر: 25.02.2020 | 18:48 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

انتقلت الطفلة السورية "سلوى" برفقة والديها اليوم الإثنين إلى تركيا، بعدما حظيت بشهرة عالمية بعد الفيديو الذي انتشر لها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تضحك برفقة والدها على صوت القذائف في إدلب.

وبحسب وكالة الأناضول التركية فقد عبرت "سلوى" وأسرتها إلى قضاء ريحانلي التركي في ولاية هاتاي عبر معبر باب الهوى.

وقال والد الطفلة "محمد العبد الله" لوكالة الأناضول "أردنا أن نرسل مع طفلتي رسالة إلى العالم، والحمد لله وصلت هذه الرسالة".

وأضاف "نحن الآن نعبر إلى الأراضي التركية، وقبل كلّ شيء، أشكر تركيا حكومة وشعباً، وبالأخص وزير الداخلية سليمان صويلو. لقد ساعدونا بشكل تغيّرت معه حياتنا".

كما أشار والد الطفلة إلى أن بلدان جوار سوريا، أداروا ظهورهم للشعب السوري.

يذكر أن مقطع فيديو الطفلة سلوى شهد انتشاراً عالمياً، حيث أكد والدها أنه كان يحاول خداع ابنته سلوى لتفادي الصدمة النفسية التي قد تعيشها ابنته بسبب صوت القذائف والغارات الجوية.

أقرأ أيضاً .. ما الخدعة التي استخدمها الأب لإضحاك ابنته على أصوات القذائف؟

وأوضح الوالد أن الفكرة خطرت له عندما خافت ابنته من صوت الألعاب النارية خلال أحد الأعياد، حيث قال لابنته إن أصوات الانفجارات هي ألعاب أطفال، فأصبحت تضحك كلما تسمع صوت قذيفة أو غارة جوية.

وشدد الوالد على أن هذا الموضوع أثّر في نفسية الطفلة بشكل إيجابي، حيث بدأت تضحك بدلا من أن تخاف من أصوات القصف، خاصة عندما ترى والدها يضحك.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر