بطلق ناري في الفم.. انتحار مدير بلدية داخل مكتبه في ريف اللاذقية

بطلق ناري في الفم.. انتحار مدير بلدية داخل مكتبه في ريف اللاذقية

1
مدير بلدية جبلة لؤي محمود يوسف (فيس بوك)

تاريخ النشر: 15.08.2022 | 14:41 دمشق

آخر تحديث: 15.08.2022 | 16:28 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلنت "وزارة الداخلية" في حكومة النظام السوري، أن "مدير بلدية في ريف اللاذقية أقدم على الانتحار داخل مكتبه بوساطة مسدس حربي".

وقالت الوزارة عبر صفحتها في فيس بوك، إن "شرطة منطقة جبلة التابعة لها في اللاذقية تلقت معلومات في الساعة التاسعة صباح اليوم الإثنين أن المدعو (لؤي. يوسف) مدير بلدية جبلة عثر على جثته منتحراً ضمن مكتبه بوساطة مسدس حربي".

وأضافت أنه "بعد حضور قسم الأدلة الجنائية وهيئة الكشف الطبي والقضائي إلى المكان، تبين أن سبب وفاة المذكور ناجم عن طلق ناري في الفم نافذ من الرأس".

انتحار مدير بلدية جبلة لؤي اليوسف داخل مكتبه
انتحار مدير بلدية جبلة لؤي اليوسف داخل مكتبه

حالات الانتحار في سوريا

وتشهد مناطق سيطرة النظام منذ بداية العام الجاري، ازدياد في حالات الانتحار، إذ توفي شاب أمس الأحد، بعد أن رمى نفسه من مبنى في شارع الحمرا بالعاصمة دمشق.

والشهر الفائت عثر على جثة شاب ثلاثيني بعد شنق نفسه بحزام حقيبة في إحدى غرف المدينة الجامعية في مدينة حلب.

وبلغ أعداد المنتحرين في مناطق سيطرة النظام منذ بداية العام الحالي 2022، وحتى الـ 20 من شهر تموز الماضي، 101 حالة انتحار، 77 من الذكور و24 من الإناث، بحسب رئيس الهيئة العامة للطب الشرعي الدكتور زاهر حجو.

وكشف حجو أن "محافظة حلب جاءت في المرتبة الأولى مسجلة 28 حالة، تليها محافظة ريف دمشق 21 حالة، ودمشق 11 حالة، وطرطوس 13 حالة، واللاذقية 9 حالات"، في حين أن محافظتي القنيطرة والحسكة لم تشهدا أي حالة انتحار".

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار