بسعر قياسي.. مزاد علني يبيع لوحة لـ "فان غوخ" بـ 35.9 مليون دولار

تاريخ النشر: 12.11.2021 | 13:25 دمشق

آخر تحديث: 12.11.2021 | 17:05 دمشق

إسطنبول - وكالات

باع دار "كريستيز" للمزادات العلنية في مدينة نيويورك الأميركية، لوحة للرسام الهولندي فينسنت فان غوخ (1853-1890) بمبلغ قياسي وصل إلى 35.9 مليون دولار.

ونقلت وكالة رويترز عن الدار قوله إن اللوحة المباعة كان قد استولى عليها النازيون في أثناء احتلالهم لفرنسا في الحرب العالمية الثانية.

 

van_gogh_haystacks_in_provence_73x93cm_0.jpg
لوحة "أكوام القش" للرسام الهولندي فان غوخ

 

وأضاف الدار أن لوحة "أكوام القش" التي تعود إلى عام 1888، بيعت مقابل سعر أعلى بكثير من تقديرات ما قبل المزاد والتي كانت تتراوح من 20 مليون دولار إلى 30 مليونا. وعرضت اللوحة أمام الجمهور آخر مرة في عام 1905.

وتصور اللوحة كومة من القش في آرل بفرنسا، حيث عاش فان غوخ لأكثر من عام في ثمانينيات القرن التاسع عشر، وعلى عكس أشهر أعماله التي استخدم فيها الألوان الزيتية، استعان فان غوخ في هذه اللوحة بالألوان المائية والجواش.

وبعد انتحار فان غوخ في عمر السابعة والثلاثين، آلت ملكية اللوحة في البداية إلى شقيقه ثيو، وبعد تنقلها بين أيدي العديد من الملاك، استولت عليها القوات النازية في أثناء احتلالها لفرنسا.

وبعد الحرب، ظل مكان اللوحة مجهولا حتى السبعينيات من القرن الحالي، وكانت ضمن مجموعة خاصة حتى اشتراها دار كريستيز من خلال تسوية مع صاحب اللوحة وكذلك ورثة الملاك الأصليين.

ويُعتبر فان غوخ أحد أعظم الرسامين وأكثرهم تأثيرا على الرغم من أنه لم يحقق سوى القليل من المكاسب التجارية خلال حياته.

ويصنف فينسنت فان غوخ بحسب موقع ويكيبيديا بوصفه أحد فناني الانطباعية، وتتضمن رسومه بعضاً من أكثر القطع شهرة وشعبية وأغلاها سعراً في العالم، علماً أنه عانى من نوبات متكررة من مرض عقلي وفي أثناء إحداها قطع جزءاً من أذنه اليسرى وفي آخر خمس سنوات من عمره رسم ما يفوق 800 لوحة زيتية.