بسبب كورونا.. تأكيد عراقي لمنع دخول القادمين من سوريا عبر معبر القائم

تاريخ النشر: 16.09.2021 | 14:25 دمشق

آخر تحديث: 16.09.2021 | 14:29 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أكد قائم مقام قضاء مدينة القائم في محافظة الأنبار العراقية، أحمد المحلاوي، أن سريان منع السفر البري للأشخاص بين العراق وسوريا عبر "معبر القائم" المقابل لـ "معبر  البوكمال" من الجهة السورية، مازال ساري المفعول.

وقال المحلاوي في تصريح لوكالة "المعلومة" المحلية، يوم الأربعاء، إن "حركة الشاحنات التجارية ما زالت تسير بشكل جيد من دون توقف".

ولفت إلى أن إيقاف حركة نقل المسافرين تم نتيجة الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، وأنه من المتوقع افتتاح السفر البري بعد الانتهاء من إجراءات كورونا، مبيناً أن "معبر القائم الحدودي مع سوريا يشهد إجراءات أمنية وصحية غير مسبوقة للحيلولة دون تسجيل إصابات جديدة".

وأوضح المحلاوي أن حركة نقل البضائع عبر معبر القائم شهدت انخفاضاً كبيراً رغم استقرار الأوضاع الأمنية في المعبر والمناطق الغربية وصولاً إلى محافظة بغداد، مشدداً على أن كل الطرق المؤدية إلى المنفذ آمنة ومستقرة ولم تشهد أي خرق أمني.

وبداية الأسبوع الحالي أعلن قائم مقام الرمادي إبراهيم الجنابي افتتاح النقل البري بين العراق والأردن عبر منفذ طربييل بقضاء الرطبة غرب الأنبار.

جدير ذكره أنه تمت إعادة افتتاح "معبر القائم- البوكمال" في 30 من أيلول 2019 أمام حركة نقل البضائع والأشخاص بعد استكمال كل الإجراءات المطلوبة، ونتيجة انتشار فيروس كورونا أغلقت الحكومة العراقية في 7 من حزيران 2020 المعبر أمام حركة الأشخاص، وظلت مفتوحة أمام حركة نقل البضائع.