بريطانيا..أيلول بلا مواقع التواصل الاجتماعي

تاريخ النشر: 29.07.2018 | 18:07 دمشق

آخر تحديث: 30.10.2018 | 03:40 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

أطلقت الجمعية الملكية للصحة العامة في بريطانيا، حملة بعنوان"سبتمبر (أيلول) بلا تصفح" لمساعدة مدمني مواقع التواصل الاجتماعي على التوقف التام عن تصفح هذه المواقع لمدة شهر كامل.

وتشجع الحملة مدمني مواقع التواصل الاجتماعي على "استعادة السيطرة" على حياتهم، والحد من الأرق وتعزيز العلاقات الاجتماعية والصحة العامة.

وتستهدف الحملة التي تبدأ في شهر أيلول المقبل مستخدمي منصات التواصل الجتماعي في فيسبوك وإنستغرام وتويتر وسناب تشات.

وقالت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا إنه من الصواب تسليط الضوء على دور الإعلام الاجتماعي في تفاقم مشاكل الصحة العقلية لدى الشباب.

وتدعو الحملة مدمني الهواتف الذكية للتوقف عن تصفح حساباتهم الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي، أو الحد منها.

وكشف تقرير للجمعية أن نصف المستخدمين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 يعتقدون أن الامتناع فجأة عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لشهر سيكون له آثار إيجابية على النوم والعلاقات الاجتماعية الحقيقية.

في حين يعتقد قرابة 47% بالمئة من المستطلعة آراؤهم أن الابتعاد عن هذه المنصات سيكون مفيدا للصحة العقلية بصورة عامة.

وحذّر تقرير الجمعية من أن مواقع التواصل الاجتماعي قد تتسبب في مشاكل كبيرة للصحة العقلية لدى الشباب، لا سيما عند استخدام سناب تشات وإنستغرام.

ووصفت كلير مردوخ مديرة الصحة العقلية في مؤسسة الرعاية الصحية في إنجلترا الإدمان على منصات التواصل الاجتماعي "بالوباء الصحي"، مضيفة أن على الجميع بمن فيهم عمالقة مواقع التواصل الاجتماعي، تحمل المسؤولية لمواجهة "هذا الوباء الصحي في الجيل القادم".

وقدمت الحملة حلولا لمدمني هذه المواقع، منها أخذ قسط من الراحة من استخدام وسائل التواصل الاجتماعي خلال المشاركة في المناسبات الاجتماعية.

وأيضا التوقف عن استخدام المنصات الاجتماعية بعد الساعة 6 مساءً، وعدم تصفح الحسابات الشخصية في المدرسة أو في العمل، والأهم من ذلك الامتناع عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في غرفة النوم.

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا