برنامج الغذاء العالمي: 10 حقائق عن اللاجئين السوريين في الأردن

تاريخ النشر: 30.10.2020 | 13:25 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

نشر برنامج الأغذية العالمي تقريرا يوضح عشر حقائق عن اللاجئين السوريين في الأردن، منذ اندلاع الثورة عام 2011.

ويقول التقرير إن اللاجئين السوريين يشكلون أكثر من 10 في المئة من سكان الأردن ، مما يشكل ضغطًا هائلاً على موارد البلاد المنهكة في واحدة من أصعب الفترات الاقتصادية في تاريخها.

 كما تم تسجيل نحو 650 ألف لاجئ سوري - أي أكثر من مجموع سكان ممفيس بولاية تينيسي - لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن. وتعيش الغالبية العظمى من هؤلاء اللاجئين في المدن والبلدات بدلاً من المخيمات، مما يعني أنه يجب عليهم إيجاد طريقة لدفع ثمن الإيجار والنقل. لكن عددًا محدودًا منهم فقط لديهم تصاريح عمل، لذلك لا تزال معظم هذه العائلات تعتمد على المساعدات الإنسانية لتلبية احتياجاتهم الأساسية.

أما الحقيقة الثالثة تقول: إنه منذ تموز 2016، منحت الحكومة الأردنية أكثر من 100 ألف تصريح عمل للاجئين السوريين، مما سمح لهم بالعمل بشكل قانوني وكسب دخل لأسرهم.

وما زال أكثر من 10 آلاف سوري عالقين على الحدود الشمالية الشرقية بين الأردن وسوريا في مخيم الركبان، وهو مخيم غير مستقر وغير رسمي، ويشير التقرير إلى أن وصول المساعدات الإنسانية لا يزال صعبا بسبب المخاطر الأمنية وإغلاق الحدود.

 في تشرين الثاني 2018 ، وصلت قافلة من الوكالات الإنسانية ، بما في ذلك برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة إلى الركبان بأغذية وإمدادات منقذة للحياة لأول مرة. واليوم ، يشعر برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة بالقلق من أن الظروف في المخيم قد تدهورت أكثر ، مع الإبلاغ عن وفاة عدد من الأطفال لأسباب يمكن الوقاية منها. على الرغم من الوضع الصعب فإن المنظمات الإنسانية لديها وصول محدود أو وسائل توفير الإمدادات والخدمات الأساسية.

 

 

 

مخيم الزعتري.. ثاني أكبر مخيم للاجئين في العالم

على الرغم من أن معظم اللاجئين السوريين في الأردن يعيشون في مجتمعات مضيفة، فإن البلد الآن هو موطن لثاني أكبر مخيم للاجئين في العالم، والمعروف باسم الزعتري. حيث تم افتتاح المخيم لأول مرة في عام 2012 وأصبح منذ ذلك الحين رابع أكبر "مدينة" في الأردن. ويعيش هناك ما يقرب من 77 ألف لاجئ سوري، في صفوف من الملاجئ الجاهزة التي قدمتها وكالات الإغاثة الدولية. وتم الإبلاغ عن أولى حالات الإصابة بـ COVID-19 في الزعتري وفي مخيم آخر، هو المخيم الأزرق.

في الأردن، يتلقى جميع اللاجئين السوريين المؤهلين قسيمة نقدية أو قسيمة طعام شهرية من برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، والتي تمكنهم من شراء المواد الغذائية في أي من المتاجر الشريكة لنا في جميع أنحاء البلاد. كما تتلقى العائلات في مخيمات اللاجئين الخبز الطازج. يقدم برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة حاليًا مساعدات غذائية لنحو 500 ألف لاجئ في الأردن.

 

اقرأ أيضا: الأردن يدعو إلى تكثيف الجهود الدولية للوصول إلى حل في سوريا

 

نصف اللاجئين السوريين في الأردن هم من الأطفال. وللمساعدة في الحفاظ على صحة الأطفال وفي الفصل الدراسي ، يوفر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة وجبات مدرسية مغذية - ووجبات خفيفة صحية - تعزز معدلات التسجيل والحضور.

في ربيع عام 2016، أطلق برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة أول "مبادرة مطابخ صحية" في مخيم الزعتري ، حيث يتم توظيف النساء السوريات لطهي وجبات غداء مدرسية طازجة وصحية للأولاد والبنات في المخيم باستخدام الخضراوات والحبوب المزروعة محليًا.

توفر هذه الوجبات المدرسية المحلية للأطفال التغذية المناسبة وتدعم منتجي الأغذية المحليين وتوفر فرص العمل للأسر التي تعيلها نساء في المقام الأول.

من خلال توزيع القسائم النقدية والغذائية بدلاً من حصص الإعاشة التقليدية، يوفر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة نظاما غذائيا أحدث وأكثر تنوعا للاجئين السوريين مع دعم اقتصاد البلد.

ولتحسين الوصول إلى المساعدة الغذائية، وسع البرنامج شبكة أجهزة الصراف الآلي الخاصة به، مما يسمح للاجئين بالوصول النقدي من خلال أكثر من 800 جهاز صراف آلي في جميع أنحاء الأردن باستخدام البطاقات الإلكترونية المخصصة لهم.

 وفي تموز من هذا العام، ضخ برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة ما يقرب من 14 مليون دولار في الاقتصاد الأردني من خلال مساعدته النقدية للاجئين السوريين. حتى الآن، هذا الرقم يزيد على 600 مليون دولار.

واشنطن بوست: بايدن يختبر بوتين والأخير سيرد في سوريا
معارك كبرى وإمكانيات ضعيفة وانتصارات معجزة
واشنطن: لا توجد خطة بديلة لآلية إيصال المساعدات إلى سوريا
تركيا.. "أردوغان" يكشف عن اسم لقاح كورونا المصنّع محلياً
تركيا: إتاحة التطعيم بلقاح كورونا لمن تجاوز الـ 25 عاماً
كورونا.. 3 حالات وفاة و171 إصابة جديدة في سوريا