برلماني ألماني يلوح بفرض عقوبات على روسيا بسبب هجومها على إدلب

تاريخ النشر: 19.02.2020 | 11:04 دمشق

آخر تحديث: 28.02.2020 | 13:38 دمشق

 تلفزيون سوريا - متابعات

هدد نوربيرت روتغن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني بفرض عقوبات على روسيا بسبب هجومها العسكري على محافظة إدلب، حسب ما نقل موقع دويتشه فيله عن صحيفة بيلد الألمانية.

وانتقد روتغن تجاهل الغرب للغارات الروسية على المدنيين في إدلب، معتبراً أنه مُخزٍ وضدَّ مصالح ألمانيا الأمنية، وأضاف "إذا استمرت الجرائم، يتعيَّن أن يكون هناك عقوبات ضد روسيا".

وشدد روتغن المنتمي للحزب المسيحي الديمقراطي الذي تنتمي إليه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على أن "القصف المستهدف للمدنيين عبر سلاح الجو الروسي جريمة حرب مخزية... من الضروري الآن ممارسة أقصى الضغوط السياسية والاقتصادية على روسيا لوقف قصف المدنيين".

وقالت ميشيل باشليه مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان: إنَّ ما يقرب من 300 مدني قتلوا في هجمات في شمال غرب سوريا هذا العام، 93 في المئة منهم راحوا ضحية ضربات شنتها قوات النظام وروسيا، ووصفت عمليات القصف بأنها أفعال ترقى إلى جرائم حرب، مشيرة إلى أن قصف النظام وروسيا للمدنيين ليس عملية عرَضية. 

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة تدعو إلى فتح ممرّات إنسانية في إدلب