برعاية بوتين.. اتفاق اقتصادي في "قره باغ" بين أذربيجان وأرمينيا

تاريخ النشر: 12.01.2021 | 06:55 دمشق

إسطنبول - وكالات

وقعت كل من روسيا وأذربيجان وأرمينيا على بيان مشترك لإحياء الاقتصاد وخطوط المواصلات في إقليم "قره باغ"، ما سيؤدي إلى ربط أذربيجان مع جمهورية ناختشيفان المتمتعة بالحكم الذاتي وكذلك ربط أرمينيا بروسيا وإيران عبر الأراضي الأذربيجانية.

وانطلق يوم أمس الإثنين، في مقر الرئاسة الروسية (الكرملين) بالعاصمة موسكو، الاجتماع الثلاثي بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان لمناقشة ملف إقليم "قره باغ".

وينص البيان الذي وقع عليه الرؤساء الثلاثة على أن جميع الأطراف تدعم تشكيل مجموعة عمل مشتركة برئاسة نواب رؤساء حكومات روسيا وأرمينيا وأذربيجان، وأن مجموعة العمل المذكورة ستعقد أولى اجتماعاتها قبل حلول 30 كانون الثاني 2021.

وورد أنه سيتم خلال هذا الاجتماع وضع قائمة بمجالات الأنشطة الرئيسية، مع إعطاء الأولوية لفتح الطرق البرية وخطوط السكك الحديدة. في حين سيتم تحديد العناصر الأخرى لمجالات الأنشطة خلال اتفاق تتوصل إليه الدول الثلاث.

وذكر البيان أن الرؤساء المشاركين لمجموعة العمل سيصادقون على قائمة الخبراء الذين سيعملون في المجموعات الفرعية، وستقوم هذه المجموعات الفرعية بوضع قائمة المشاريع وتقديمها في غضون شهر واحد بعد اجتماع مجموعة العمل.

وأضاف: "تقدم مجموعة العمل برنامجها وقائمة بأنشطة تتضمن ترميم وإنشاء البنية التحية الجديدة للمواصلات اللازمة، قبل حلول 1 آذار / مارس 2021، للأطراف من أجل مصادقتها على أعلى مستوى".

وأشار علييف في وقت سابق اليوم خلال لقائه نظيره الروسي إلى أهمية البيان المشترك الموقع بين الدول الثلاثة.

وأضاف: "بعد 30 عام ستتواصل أذربيجان مع جمهورية ناختشيفان المتمتعة بالحكم الذاتي عبر طريق يمر من أرمينيا".

ولفت إلى أن أرمينيا ستتمكن أيضا من الوصول إلى روسيا وإيران عبر طريق يمر من الأراضي الأذربيجانية، كما ستتمكن أذربيجان من الوصول إلى السوق التركي عبر جمهورية ناختشيفان المتمتعة بالحكم الذاتي، وفي الوقت نفسه ستربط خطوط السكك الحديدية بين روسيا وتركيا.

 

مباحثات استخباراتية أذربيجانية - أرمينية حول الوضع في "قره باغ"

بحث رئيس جهاز أمن الدولة الأذربيجاني، علي ناغييف، ورئيس جهاز الأمن الوطني الأرميني، أرمان أبازيان، يوم الأحد الفائت، الوضع الأمني في إقليم "قره باغ".

وأفاد بيان صادر عن جهاز أمن الدولة الأذربيجاني، أمس الإثنين أن الجانبين التقيا للمرة الثانية خلال أسبوع، الأول يوم 8 كانون الثاني الجاري، في المنطقة المحايدة بين أرمينيا وجمهورية ناختشيفان ذاتية الحكم، والثاني يوم 10 من الشهر ذاته، في منطقة حدودية بين البلدين.

وأوضح البيان أن قائدي قيادة الخدمات الحدودية لدى البلدين، حضرا اللقاء الأخير بين الجانبين.

وتركز اللقاء الأخير، حول مناقشة الأحداث التي تشهدها حدود البلدين، وتحديد أماكن الجثث المدفونة في "قره باغ"، خلال الاشتباكات بين أذربيجان وأرمينيا، وتبادل الأسرى بين الطرفين.

وفي 27 أيلول 2020، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية لتحرير أراضيه المحتلة في إقليم "قره باغ"، وبعد معارك ضارية استمرت 44 يوما، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في 10 تشرين الثاني 2020، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ينص على استعادة باكو السيطرة على محافظات محتلة.

مقالات مقترحة
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن