بدأ القصف الجوي والبري بعد إعلان أردوغان انطلاق عملية نبع السلام

بدأ القصف الجوي والبري بعد إعلان أردوغان انطلاق عملية نبع السلام

الصورة
0f458688-41d2-44e7-b1bb-4b65f967f45c.jpg
09 تشرين الأول 2019
تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء عن إطلاق الجيش التركي وفصائل من الجيش الوطني السوري عملية "نبع السلام" في شمال سوريا لطرد مقاتلي وحدات حماية الشعب وتنظيم "الدولة"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وقال أردوغان غي تغريدة له على حسابه في تويتر " القوات المسلحة التركية بالتعاون مع الجيش الوطني السوري تطلق عملية "نبع السلام" العسكرية في شمالي سوريا لتطهير المنطقة من منظمات "وحدات حماية الشعب"، و"حزب العمال الكردستاني" وتنظيم "الدولة" الإرهابية".

وأضاف "هدفنا هو القضاء على الممر الإرهابي المراد إنشاؤه قرب حدودنا الجنوبية وإحلال السلام في تلك المنطقة".

وشدد الرئيس التركي على أن العملية ستضمن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بفضل المنطقة الآمنة التي سيتم إنشائها عبر عملية "نبع السلام".

وبعد إعلان الرئيس التركي أفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن مقاتلات حربية تركية بدأت بشن غارات جوية استهدفت مواقع قوات سوريا الديمقراطية في مدينتي رأس العين وتل أبيض، فيما قصفت المدفعية مواقع لقسد في المنطقة.

وأوضح مراسل تلفزيون سوريا بأن غارات جوية للطائرات الحربية استهدفت موقعين لقوات سوريا الديمقراطية في محيط مدينة رأس العين بينها صوامع الحبوب في المدينة، فيما تم تدمير موقع عسكري لقوات سوريا الديمقراطية في غربي بلدة عين عيسى بعد استهدافه بثلاث غارات جوية.

وأضاف المراسل أن المدفعية التركية قصفت المحور الغربي من مدينة تل أبيض، فيما أزال الجيش التركي الجدار الأسمنتي بالقرب من مدينة رأس العين.

كما تحدث المراسل عن موجات نزوح كبيرة تشهدها مدينتي تل أبيض ورأس العين بالتزامن مع القصف البري والجوي.

 

شارك برأيك