بتهمة "ترتيب قبر ولده" إيران تعتقل والد وشقيق نافيد أفكاري

تاريخ النشر: 18.12.2020 | 14:01 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعتقلت المخابرات الإيرانية والد وشقيق "نافيد أفكاري" أثناء تنظيفهما قبره، وكانت السلطات قد أعدمته في 12 من أيلول الفائت بتهمة "مناهضة الثورة الإيرانية"، لمشاركته في احتجاجات ضد النظام.

وأوضح موقع "إيران واير" نقلاً عن مصادر أن "حسين أفكاري" وابنه "حميد" كانا ينظفان محيط قبر "نافيد" عند اعتقالهما صباح يوم أمس الخميس، وتم نقلهما إلى مكان لم يكشف عنه.

وحكم النظام الإيراني على شقيقي "نافيد" "وحيد" و"حبيب" بالسجن 56 عاماً وستة أشهر و24 عاماً وثلاثة أشهر على التوالي، ومن المقرر أن يجلد الشقيقان 74 جلدة.

وقال الموقع  إنه لم يسمح للعائلة بزيارة المقبرة أو رعاية شاهد القبر والمنطقة المحيطة به، لكن الأب والابن ذهبوا لترتيبه.

وذكر شاهد عيان أن الاعتقال تم دون أي اشتباكات أو مواجهات، ورافق الأب وابنه الضباط ببطء وغادروا المقبرة معهم. ولم تقدم السلطات الإيرانية سبباً لاعتقال حسين وحميد.

اقرأ أيضاً: واشنطن تفرض عقوبات على "المحاكم الثورية" الإيرانية

ويذكر أن الولايات المتحدة فرضت في 25 من أيلول الفائت، عقوبات على عدد من المسؤولين والكيانات الإيرانية بسبب "الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان" بحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الأميركية.

واستهدفت العقوبات قضاة في "المحاكم الثورية" الإيرانية التي نفذت أحكاماً بالإعدام ومارست التعذيب بحق معارضين للنظام الإيراني.

وكانت السلطات الإيرانية قد أعدمت الصحفي الإيراني المعارض "روح الله زام"، في 12 من كانون الأول" بتهمة "إثارة العنف" خلال الاحتجاجات المناهضة للحكومة عام 2017.

اقرأ أيضاً: كان لاجئاً في فرنسا.. إيران تعدم الصحفي المعارض "روح الله زام"

مقالات مقترحة
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن