بانتظار الحكم على البقية.. السجن 6 سنوات لألماني اعتدى جسدياً على لاجئ سوري

تاريخ النشر: 27.11.2021 | 09:47 دمشق

آخر تحديث: 29.11.2021 | 08:39 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدرت محكمة مقاطعة (هالي) الألمانية حكماً على شاب ألماني يبلغ من العمر 19 عاماً، بالسجن لمدة 6 سنوات، لتسبّبه في أذى جسدي خطير و"محاولة القتل غير العمد" بحق شاب سوري لاجئ في ألمانيا.

وأفادت وسائل إعلام ألمانية أن الشاب المُدان سيقضي السنوات الـ6 في سجن الأحداث بالمقاطعة، وذلك لاعتدائه بالضرب مع اثنين من رفاقه على شاب سوري في محطة للحافلات في هالي، ما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة. في حين تستمر محاكمة المتهمين الآخرين.

 وقالت المصادر إن القضاة ثبت لديهم إقدام الجاني على ضرب الشاب السوري وركله وإصابته بجروح خطيرة في أيار 2020، ونقلت عن متحدث باسم المحكمة، أمس الجمعة، أن الجاني تم نقله إلى مركز احتجاز، مشيراً إلى أن الحكم لم يكن علنياً.

وكانت محاكمة الشبّان الألمان الثلاثة قد بدأت في أوائل تشرين الثاني الجاري. ويواجه المتهمان الآخران أيضاً تهماً بضرب الشاب السوري وركله حتى فقدان الوعي، وستتواصل الإجراءات ضدهما بشكل منفصل. لذلك تمت إدانة المتهم الرئيسي فقط يوم أمس، ويمكنه استئناف الحكم.

وبحسب التحقيقات، اندلع خلاف في محطة للحافلات في هالي في الأول من أيار 2020 قرابة الساعة 00:30 بعد منتصف الليل. وقام المتهمون الثلاثة الألمان بإهانة المعتدى عليه ومهاجمته شخصياً. في اليوم الأول للمحاكمة، صرح الضحية بوصفه شاهداً: "عندما استيقظت، وجدت نفسي مستلقياً ورأسي للأسفل". وحتى هذا اليوم ما يزال يعاني من عواقب الهجوم بالرغم من خضوعه لعملية جراحية مرتين.