بالأسماء.. النظام يُفرج عن معتقلين في سجن حماة

تاريخ النشر: 10.04.2018 | 15:04 دمشق

آخر تحديث: 25.04.2018 | 12:04 دمشق

تلفزيون سوريا

أفرجت سلطات النظام في سوريا، اليوم الثلاثاء، عن عددٍ مِن المعتقلين كانوا في سجن حماة المركزي، وذلك بعد انقضاء مدّة الحكم الصادر بحقّم مِن "محكمة الميدان العسكرية" التابعة للنظام.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، قائمة قالوا إنها لـ 40 اسماً مِن المُفرج عنهم، صادرة عن وزارة الداخلية وقيادة شرطة محافظة حماة التابعتين لـ"حكومة النظام"، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وحسب القائمة، فإن غالبية المعتقلين المُفرج عنهم من مواليد محافظة حماة وقرى في ريفها الشمالي، إضافة لـ آخرين مِن مواليد محافظتي دمشق ودير الزور، ومن المُقرر أن يصل بعض المعتقلين إلى الشمال السوري، وفقاً للناشطين.

يذكر، أن قوات النظام أفرجت خلال العام الفائت، عن بعض المعتقلين مِن "سجن حماة المركزي"، إثر صفقات تبادل مع فصائل عسكرية "معارضة"، كان آخرها في الثاني مِن شهر أذار الماضي، قرب مدينة الباب شرق حلب، أفرجت خلالها الفصائل عن تسعة عناصر أسرى للنظام، مقابل إطلاق عشر سيدات وشاب من ريف حمص الشمالي.

وحاولت قوات النظام أكثر مِن مرة اقتحام "سجن حماة المركزي" الذي يضم مئات السجناء الذين اعتقلوا بتهم مختلفة معظمها متعلقة بـ الثورة السورية، على خلفية اعتصامات نفذها معتقلون بعد سيطرتهم على السجن، شهر أيار عام 2016، للمطالبة بإلغاء أحكام الإعدام بحقِ بعضهم، وتحسين الظروف السيئة التي يعيشونها.

وأُبرِم حينها اتفاق بين المعتقلين وضبّاط النظام المسؤولين عن السجن، يقضي بتسليم البوابة الرئيسية التي سيطر عليها المعتقلون، إضافة لتسليم هواتفهم "النقّالة" وإيقاف البث الإعلامي من داخل السجن، مقابل الإفراج عنهم خلال مدة ثلاثة أشهر، إلّأ أن النظام نقض الاتفاق وقطع الطعام عن المعتقلين.

يشار إلى سجون عدّة تابعة للنظام، شهدت احتجاجات واعتصامات على خلفية تعذيب المعتقلين، أو معاملتهم السيئة، أو احتجازهم دون محاكمة، كان أبرزها الاحتجاجات التي نفذها المعتقلون في سجن حمص المركزي، وسجن السويداء، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من المعتقلين، طالب خلالها رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر "بيتر مورير"، بزيادة أعداد السجون المسموح للمنظمة بزيارتها في سوريا.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا