بآليات جديدة.. "الإنقاذ" تعيد فتح المعابر بين ريفي حلب وإدلب

تاريخ النشر: 16.04.2020 | 10:59 دمشق

آخر تحديث: 16.04.2020 | 11:00 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

أعلنت "الإدارة العامة للمعابر" التابعة لـ"حكومة الإنقاذ"، أمس الأربعاء، إعادة فتح جميع المعابر في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" وفق آليات جديدة، وذلك بعد إغلاق دام نحو أسبوعين.

وقال مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا إن "الإنقاذ" (التي تهيمن عليها تحرير الشام) أعادت فتح معبري "دير بلوط، والغزاوية" اللذين يصلان بين مناطق سيطرة "تحرير الشام" في محافظة إدلب وريف حلب الغربي وبين مناطق سيطرة الجيش الوطني في ريف حلب.

وأضافت المصادر، أن قرار إعادة فتح المعبرين سيبدأ اعتباراً مِن اليوم الخميس، على أن يكون معبر "دير بلوط - أطمة" (بين ريفي حلب وإدلب) مخصصاً لـ عبور المدنيين والعمال الإنسانيين، ومعبر "الغزاوية - دارة عزّة" (بين ريف حلب الغربي وعفرين) للسيارات التجارية.

وأوضحت المصادر، أنه اعتباراً مِن الأسبوع القادم سيكون معبر "دير بلوط - أطمة" مفتوحاً بالتناوب يوماً للدخول إلى إدلب، واليوم التالي الخروج إلى عفرين، مشيراً إلى أن أيام السبت والإثنين والأربعاء لـ دخول إدلب، وأيام الأحد والثلاثاء والخميس للخروج إلى عفرين.

وتابعت المصادر "يوم الجمعة سيكون المعبر مغلقاً، وأن كلَّ الاستثناءات المعمول بها خلال فترة الإغلاق السابقة تعتبر لاغية".

وسبق أن أعادت "حكومة الإنقاذ"، قبل أيام، فتح معبر بين ريفي حلب وإدلب لـ عبور المدنيين باتجاه واحد فقط، ما تسبّب حينها بازدحام خانق، وسط مخاوف مِن تفشي فيروس كورونا بين المدنيين.

وكانت "حكومة الإنقاذ" قد أغلقت معبري "دير بلوط" و"الغزاوية"، بداية شهر نيسان الجاري، قائلةً إن القرار يأتي "حرصاً على سلامة المدنيين في المناطق المحرّرة مِن الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)".

اقرأ أيضاً.. "الإنقاذ" تغلق المعابر بين حلب وإدلب بسبب كورونا

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار