انقطاع الكهرباء عن قرى في الحسكة وقسد تتهم تركيا والجيش الوطني

تاريخ النشر: 06.09.2020 | 18:28 دمشق

الحسكة - خاص

ادعت قوات سوريا الديمقراطية أن القصف المدفعي للقوات التركية والجيش الوطني على مواقعها في ريف تل تمر، تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن 28 قرية بريف الحسكة الشمالي.

ونفت مصادر محلية لتلفزيون سوريا ادعاءات قسد، وقالت إن الكهرباء قطعت بعد انتهاء القصف بساعات.

وأفاد جوان ملا أيوب رئيس المجلس في بلدة تل تمر في تصريح لتلفزيون سوريا أن القصف التركي على ريف أبو راسين تسبب بانقطاع التيار الكهربائي عن 28 قرية في المنطقة الواصلة بين منطقة أبو راسين وتل تمر شمال الحسكة.

وأضاف أيوب "القصف التركي تسبب بقطع خطوط التوتر الواصلة بين بلدة تل تمر إلى بلدة أبو راسين وتقدر مسافة الضرر بـ 1 كم، ومن المتوقع أن تستغرق عمليات الصيانة مدة أسبوع، لكن مع استمرار القصف التركي، لا نستطيع تقدير الأمور بشكل دقيق".

من جهة أخرى قال مصدر محلي لتلفزيون سوريا إن التيار الكهربائي انقطع عن قرى تل محمد والمنسف والعبوش وغيرها قرابة الساعة 6 صباحاً بعد توجه فرق الصيانة إلى الموقع.

وأضاف المصدر الذي يعمل مدرساً في بلدة تل تمر أن انقطاع الكهرباء يشابه سياسة قطع الماء، وغايته تحشيد الغضب الأهلي ضد تركيا.

يذكر أن مركز بلدة أبو راسين وقرية العبوش وتل محمد شهدت بعد منتصف ليلة أمس قصفاً بقذائف الهاون والمدفعية من قبل الجيش التركي والجيش الوطني، واستهدف مواقع لقوات سوريا الديمقراطية، وتسبب بإصابة ثلاثة من عناصرها.