انقطاع الكهرباء عن دمشق وضواحيها من جراء هجوم على خط غاز محطة دير علي

تاريخ النشر: 18.09.2021 | 07:09 دمشق

إسطنبول - متابعات

شهدت العاصمة دمشق وضواحيها قبل منتصف ليل أمس انقطاعاً شبه كامل للكهرباء، من جراء هجوم تعرضت له محطة كهرباء دير علي بريف دمشق أوقفها عن العمل، في حين أعلنت وزارة الكهرباء بعد ساعات عن بدء عودة الكهرباء تدريجياً بعد إعادة إقلاع محطات توليد كهرباء الزارة والناصرية وجندر.
وذكرت مصادر محلية في مدينة دمشق، أن الانقطاع حصل الساعة 11.30 من مساء أمس، شمل معظم أحياء المدينة وضواحيها ومناطق أبعد، في حين بقيت بعض المناطق المتفرقة في مدينة دمشق مضاءة.
وفي اتصال مع قناة "السورية" التابعة للنظام، قال وزير الكهرباء في حكومة النظام، غسان الزامل، إن أحد خطوط الغاز المغذية لمحطة كهرباء دير علي تعرض لهجوم أدى إلى خروجها عن العمل، مشيراً إلى أن أعمال الإصلاح جارية.
وأضاف الزامل أنه من المتوقع أن تعود الكهرباء إلى مدينة دمشق في غضون ساعة، ثم تعود تباعاً إلى المناطق الأخرى، من دون أن يذكر أي تفاصيل حول طبيعة الهجوم.
وأشارت المصادر المحلية في مدينة دمشق إلى أن الكهرباء بدأت بالعودة إلى بعض الأحياء والمناطق نحو الساعة الثالثة صباح اليوم، في حين بقيت الكهرباء مقطوعة عن معظم أحياء المدينة وضواحيها حتى لحظة إعداد هذا الخبر.