انفجار في ناقلة نفط ترسو قبالة ميناء بانياس السوري

تاريخ النشر: 09.05.2021 | 16:21 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

وقع انفجار الأحد، في ناقلة نفط "فارغة" على الساحل السوري قبالة مدينة بانياس، بسبب "عطل فني"، حسب ما قالت وكالة أنباء النظام الرسمية "سانا".

وقال مدير الجاهزية في الشركة السورية لنقل النفط محمد السوسي للوكالة: "إن عطلاً فنياً حدث في أحد محركات ناقلة نفط ترسو قبالة مدينة بانياس أدى إلى حريق بسيط وظهور دخان أسود من الناقلة".

وأضاف السوسي "أنه تم التعامل مع الحريق من قبل طاقم الناقلة  وإخماده على الفور دون وقوع أي أضرار".

وقالت قناة روسيا اليوم: إن الناقلة فارغة، وقد تعرضت لحريق منذ نحو أسبوعين، حيث نشب حريق فيها بسبب الإهمال.

وقالت وكالة "سانا" حينها"، إنه "تم إخماد حريق نشب في ناقلة نفط تعرضت لهجوم من طائرة مسيرة على ما يبدو أثناء وجودها قبالة سواحل البلاد"، فيما ذكرت قناة إيرانية أن الناقلة تابعة لبلدهم، قبل أن تعود وتنفي الهجوم وملكية إيران للناقلة.

والحادث هو الثاني اليوم الذي يتعلق بقطاع النفط السوري، حيث اندلع حريق اليوم الأحد، في مصفاة حمص وسط البلاد، ناتج عن تسرب نفطي، وفق ما أعلنت "سانا".

وقالت الوكالة إن "حريقا كبيرا اندلع في وحدة التقطير 100 في مصفاة حمص نتيجة التسرب، وقد تم عزل الوحدة بشكل كامل والعمل جار على إخماد الحريق".

ونقلت الوكالة عن مدير مصفاة حمص نفيه وقوع إصابات من جراء الحريق، مشيرة إلى أن فرق الإطفاء تعمل على إخماده.

يذكر أنه في 10 من نيسان الماضي، أعلن نظام الأسد عودة مصفاة بانياس إلى العمل، بعد وصول توريدات جديدة من النفط الخام.