انطلاق المباحثات التركية الأميركية على خلفية أزمة القس برانسون

تاريخ النشر: 08.08.2018 | 21:08 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 14:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

انطلقت في مقر وزارة الخارجية الأميركية بواشنطن اليوم الأربعاء مباحثات بين الوفد التركي الذي يترأسه نائب وزير الخارجية التركي سادات أونال ومسؤولين أمريكيين لحل المشاكل التي تعصف بالعلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي.

وبحسب وكالة الأناضول فإن المباحثات ستركز على قضية القس الأمريكي أندرو برانسون، الذي يحاكمه القضاء التركي، في ولاية إزمير على خلفية اتهامه بقضايا تجسس وإرهاب.

كما ستتناول مباحثات الوفد التركي المكون من 6 مسؤولين القرارات الأمريكية بفرض عقوبات اقتصادية ضد تركيا.

من جانبها قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر ناورت "نستطيع تأكيد أن وفدا تركيا سيجتمع مع مسؤولين من وزارة الخارجية اليوم... سيقود الاجتماع جون سوليفان نائب وزير الخارجية".

وبحسب جدول الأعمال الذي نشرته الخارجية الأمريكية فإن سوليفان سيعقد اجتماعا ثنائيا مع نائب وزير الخارجية التركي سيدات أونال.

في ذات السياق أكد مسؤول في وزارة الخزانة الأمريكية بأن مسؤولين من الخزانة سيجتمعون مع الوفد التركي اليوم.

وكانت ناورت قد صرحت أمس الثلاثاء بأن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو تحدث مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو يوم الإثنين، لكنهما لم يتوصلا لاتفاق بشأن الإفراج عن القس برانسون.

وفرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات اقتصادية ضد وزير العدل والداخلية التركيين على خلفية استمرار اعتقال القس برانسون منذ تشرين الأول 2016، فيما أعلنت واشنطن عن مراجعتها الإعفاءات الجمركية الممنوحة لتركيا في الأسواق الأمريكية كما فرضت أنقرة رسوما على بضائع أمريكية ردا على الرسوم التي فرضتها الولايات المتحدة على الصلب والألومنيوم. وقد تؤثر المراجعة الأمريكية على واردات تركية تصل قيمتها إلى 1.7 مليار دولار.

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا