انسحاب رتل عسكري روسي من بادية البوكمال إلى دير الزور

تاريخ النشر: 29.01.2021 | 09:38 دمشق

دير الزور - خاص

انسحب رتل عسكري روسي من مواقع للقوات الروسية في بادية مدينة البوكمال إلى داخل مدينة دير الزور التي تسيطر عليها كل من قوات النظام والميليشيات الإيرانية.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا اليوم الجمعة، إن رتلاً للقوات الروسية انسحب من مواقعه في أحد المخافر الحدودية مع العراق بالقرب من منطقة الصلبي ببادية البوكمال إلى داخل مدينة دير الزور دون معلومات إضافية.

وأضافت المصادر أن الرتل العسكري يضم عربات مصفحة عدد 2 بالإضافة إلى 4 سيارات رباعية الدفع وجنود يقدر عددهم ما بين الـ 15 إلى 20 بينهم ضباط.

وسبق أن استقدمت القوات الروسية منتصف الشهر الفائت تعزيزات عسكرية إلى مواقعها الموجودة في بادية البوكمال بمحافظة دير الزور شرقي سوريا.

وسبق أن تناقلت مواقع إعلامية مختلفة، خلال اليومين الفائتين، خبراً يفيد بافتتاح القوات الروسية مكتباً خاصاً بها داخل مدينة "البوكمال" بريف دير الزور الشرقي، التي تعدّ التجمع الأكبر لميليشيات إيران في شرقي سوريا.

اقرأ أيضاً: "الحرس الثوري" يجبر النظام على إخلاء نقاط تمركزه في البوكمال

ويشن تنظيم "الدولة"، هجمات متفرّقة على مواقع ونقاط تابعة لـ قوات نظام الأسد في مناطق متفرّقة مِن باديتي حمص وحماة، وبادية دير الزور تزامناً مع قصفٍ جوي روسي يستهدف تحرّكات "التنظيم".

وأرسلت روسيا قبل أيام، تعزيزات عسكرية روسية إلى مطار تدمر العسكري، بالتزامن مع حملة تمشيط تنفذها قوات نظام الأسد ضد خلايا تنظيم "الدولة" في البادية السورية.