انتخاب "العبدة" رئيساً للائتلاف و"المصطفى" رئيساً للحكومة

تاريخ النشر: 29.06.2019 | 23:06 دمشق

آخر تحديث: 29.06.2019 | 23:33 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

انتخبت الهيئة العامة لـ الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، اليوم السبت، (أنس العبدة) رئيساً جديداً لـ "الائتلاف" خلفاً لـ(عبد الرحمن مصطفى)، الذي انتخب رئيساً لـ الحكومة السورية المؤقتة، خلفاً لـ المستقيل (جواد أبو حطب).

وعلم تلفزيون سوريا، أن "العبدة" حصل على 75 صوتاً مِن مجموع أصوات أعضاء الائتلاف الوطني، وذلك لـ دورة رئاسية جديدة مدتها عام قابلة للتجديد مرة واحدة، في حين انتخب (عقاب يحيى) نائباً لـ رئيس الائتلاف بحصوله على 68 صوتاً، وذلك خلفاً لـ(بدر جاموس).

كذلك، انتخب (عبد الحكيم بشار) نائباً لـ رئيس الائتلاف عن "المجلس الوطني الكردي" بحصوله على 67 صوتاً، وذلك خلفاً لـ(عبد الباسط حمو)، بينما انتخبت مرة أخرى (ديما موسى) نائباً لـ رئيس الائتلاف عن مقعد "المرأة" بحصولها على 54 صوتاً، مقابل 31 صوتاً لـ(سلوى كتاو).

وانتخب أيضاً في الدورة الرئاسية الجديدة لـ الائتلاف الوطني، (عبد الباسط عبد اللطيف) أميناً عامّاً لـ الائتلاف بحصوله على 75 صوتاً، وذلك خلفاً لـ الأمين العام السابق (نذير الحكيم).

الائتلاف الوطني أعلن أيضاً عن أعضاء الهيئة السياسية الجديدة وهم (عبد المجيد بركات، بدر جاموس، محمد يحيى مكتبي، جمال الورد، نذير حكيم، رياض الحسن، هيثم رحمة، عبد الأحد اسطيفو، بهجت أتاسي، هادي البحرة، ياسر الفرحان، فاروق طيفور، سالم المسلط، أحمد رمضان، سليم الخطيب، أمل الشيخو، عبد الله كدو، منذر سراس، محمد سلو).

وكان الائتلاف الوطني قد قرّر، مطلع شهر أيار الفائت، إجراء انتخابات للهيئة الرئاسية والسياسية فيه، واختيار رئيس جديد لـ"الائتلاف"، إضافةً إلى انتخاب رئيس جديد لـ الحكومة السورية المؤقتة، وكان التوجّه حينها بأن يكون (أنس العبدة) رئيساً للائتلاف، وأن يكون (عبد الرحمن مصطفى) رئيساً للحكومة المؤقتة.

اقرأ أيضاً.. الائتلاف الوطني يعتزم انتخاب رئيس جديد له وللحكومة المؤقتة

وسبق أن ترأس "العبدة" الائتلاف الوطني مِن شهر آذار 2016 وحتى شهر أيار 2017، كما شغل عضو هيئة سياسية وأمين سر بالائتلاف في أكثر مِن دورة، وهو مِن مواليد محافظة دمشق (1967)، حاصل على ماجستير في "الجيوفيزياء" مِن جامعات بريطانيا، ويعتبر مِن مؤسّسي المجلس الوطني السوري.


وقال "العبدة" في أول تعليق بعد الانتخابات، إن "القرار لم يكن سهلاً بتحمُّل مسؤولية رئاسة الائتلاف في فترة دقيقة وصعبة، لكنْ سنخوضُ التحدي بتعاون ودعم من أثق بحكمتهم وصلابة مواقفهم ليكون الائتلاف بحق ممثلاً لقوى الثورة والمعارضة". 

يذكر أن (عبد الرحمن مصطفى) انتخب رئيساً جديداً لـ الائتلاف الوطني، مطلع شهر أيار عام 2018، بعد أن كان مكلّفاً برئاسته عقب استقالة رئيسه السابق (رياض سيف)، في حين اختير (جواد أبو حطب) رئيساً للحكومة المؤقتة، في أيار عام 2016، قبل أن يقرّر حسم استقالته، في شهر آذار الفائت، وسط ترجيحات حينها بأن يكون (أنس العبدة) خلفاً له.

يشار إلى أن هذه الانتخابات الجديدة لـ الائتلاف الوطني، هي الأولى بعد افتتاح أول مقر له في الداخل السوري، والذي جاء - حسب بيان الائتلاف - بهدف إحداث تكامل مع الحكومة المؤقتة والمجالس المحلية وفصائل (الجيش الوطني).

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا