اليونيسيف تعرب عن قلقها إزاء إصابة 70 طفلا في طرابلس

تاريخ النشر: 30.01.2021 | 21:56 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعربت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) اليوم السبت، عن قلقها البالغ إزاء "إصابة 70 طفلا على الأقل"، خلال الاشتباكات التي وقعت الأسبوع الماضي بين قوات الأمن ومتظاهرين في مدينة طرابلس شمالي لبنان.

وقالت ممثلة "اليونيسف" في لبنان، يوكي موكو في بيان لها إن "المواجهات المستمرة بين القوى الأمنية والمتظاهرين في مدينة طرابلس تتسبب بخسائر غير مقبولة في صفوف الأطفال".

وأضافت "استنادا إلى غرف الطوارئ (الطبية) أصيب 70 طفلا على الأقل خلال هذه المواجهات"، وأعربت عن قلقها إزاء تلك الإصابات.

ولفتت إلى أن يونيسيف تتابع مع شركائها مراقبة ما يؤول إليه الوضع الميداني في طرابلس، وقالت إن "من مسؤولياتنا الجماعية ضمان عدم جر أي طفل إلى عالم الكبار حيث يتعرض لأشكال العنف أو سوء المعاملة أو الاستغلال".

اقرأ أيضاً.. لبنان.. جرحى إثر اشتباكات بين قوات الأمن ومحتجين في طرابلس

وأضافت إلى أن ذلك مسؤولية الجميع في ضمان الحفاظ على حقّ كل طفل ومراهق في التعبير عن أنفسهم في مساحة آمنة.

اقرأ أيضاً.. لبنان.. مواجهات بين محتجين وقوى أمنية في طرابلس | فيديو

وعلى مدار الأسبوع الماضي، شهدت مدينة طرابلس احتجاجات رفضا للأوضاع المعيشية واستمرار حظر التجوال المفروض بسبب مكافحة فيروس كورونا؛ ما أوقع وفق الصليب الأحمر اللبناني "قتيلا وأكثر من 200 جريح" عقب اشتباكات مع القوى الأمنية.