الولايات المتحدة تفرض حزمة ثانية من العقوبات على طهران

تاريخ النشر: 02.11.2018 | 20:11 دمشق

آخر تحديث: 04.11.2018 | 07:12 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

أعلنت الولايات المتحدة الأميركية عزمها إعادة فرض عقوبات نفطية على إيران، على خلفية انسحاب إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق النووي الذي وُقع عام 2015.

العقوبات استثنت 8 دول من التعامل مع طهران بشكل مؤقت، لكنها لم تشمل أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي، حسب تصريحات لوزير الخزانة الأميركي ستيف منوشين والخارجية مايك بومبيو اليوم الجمعة.

ويبدأ تطبيق العقوبات الإثنين المقبل مع الإعلان عن أسماء الدول الممنوعة من التعامل مع طهران، وتحظر العقوبات على دول العالم استيراد موارد الطاقة الإيرانية أو الاستثمار فيها.

وفي رد أولي على العقوبات الأميركية، أعرب الاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وبريطانيا عن أسفهم لقرار واشنطن، مشيرين إلى أنهم "سيحمون الكيانات الاقتصادية الأوروبية التي لها مبادلات تجارية مشروعة مع إيران". 

في سياق ذلك قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، فاتح دونماز، إن قرار واشنطن يستثني تركيا، وأضاف"نعلم أن تركيا ضمن الدول المُستثناة من العقوبات الأمريكية على إيران، لكن التفاصيل لم تردنا بعد".

العقوبات المقررة حاليا هي الحزمة الثانية عقب دخول الحزمة الأولى حيز التنفيذ في 6 من آب الماضي، بعد 3 أشهر من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران.

يذكر أن روبرت وود، الممثل الدائم للولايات المتحدة لدى مؤتمر نزع السلاح قال خلال المؤتمر يوم أمس، إن "النظام الإيراني استخدم الفوائد الاقتصادية التي تلقاها في إطار خطة العمل لتمويل أنشطته المزعزعة للاستقرار في سوريا و اليمن و العراق وأماكن أخرى".

وتابع في إشارة إلى الاتفاق النووي"أوضح ترامب أن الولايات المتحدة مستعدة للتفاوض على صفقة جديدة وأفضل تعالج مخاوفنا بشكل شامل وتعيد إدماج إيران في المجتمع الدولي".

 

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا