النظام يلقي منشورات ورقية على ريف درعا.. ماذا يريد؟

تاريخ النشر: 16.04.2018 | 13:04 دمشق

آخر تحديث: 25.04.2018 | 09:26 دمشق

تلفزيون سوريا

ألقت مروحيات تابعة لقوات النظام، اليوم الإثنين، منشورات ورقية على بلدات وقرى عدّة في ريف درعا الشرقي، تزامناً مع اتفاقيات "التهجير" التي يفرضها في مناطق سيطرة الفصائل العسكرية بريف دمشق القريب.

وقال ناشطون محلّيون لموقع تلفزيون سوريا، إن مروحيات النظام ألقت منشورات ورقية على بلدات وقرى "بصر الحرير، الحراك، الغارية الشرقية، الغارية الغربية، صيدا، المسيفرة"، تدعو الأهالي إلى العمل على "إعادة الأمن والاستقرار" في المنطقة.

وتضمّنت المنشورات، رسالة من القيادة العامة لـ قوات النظام وجاء فيها "أهلنا الكرام... لنعمل معاً على إعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع الوطن"، كما جاء في منشورات أخرى "عند اقترابكم من حاجز الجيش العربي السوري تأكد من عدم حملك لأي نوع من السلاح".

يذكر أن قوات النظام ألقت عبر مروحياتها أكثر مِن مرة، منشورات ورقية على مناطق خارجة عن سيطرتها في ريف درعا، تدعو فيها الفصائل إلى "تسليم السلاح، والانضمام إلى المصالحة والتسويات"، ومنشورات أخرى تهدّد فيها بعمل عسكري، إن لم ترضخ الفصائل لـ "المصالحة".

من جهةٍ أخرى، قصفت قوات النظام بـ صواريخ أرض أرض "فيل" وقذائف "هاون"، أحياء درعا البلد التي تسيطر عليها فصائل الجيش السوري الحر، كما قصفت بالمدفعية الثقيلة، قبل يومين،  مخيماً للاجئين الفلسطينين على أطراف مدينة درعا، ما أسفر عن جرح ثمانية مدنيين.

ونفذت طائرات النظام الحربية منتصف شهر آذار الفائت، غارات عدة على مدن وبلدات "الحراك، والصور، والغارية الغربية" ومنطقة اللجاة في ريف درعا الشرقي، وذلك لأول مرة منذ تموز الماضي، ما دفع الولايات المتحدة الأمريكية إلى عقد اجتماع عاجل في الأردن، على خلفية قلقها من قصف النظام لمحافظة درعا المشمولة باتفاق "تخفيف التصعيد" المتفق عليه مع روسيا عام 2017.

يشار إلى أن محافظة درعا شهدت هدوءا لمدة أشهر بالنسبة للقصف والمعارك، إلّا أن التصعيد الأخير لقوات النظام أدى لمخاوف من احتمال اندلاع معركة قريبة مع فصائل الجيش السوري الحر، بعد حملة عسكرية لروسيا والنظام في الغوطة الشرقية، أدت إلى تهجير مقاتليها وعائلاتهم إلى الشمال السوري.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
بالعربية.. رئيس بلدية بولو للسوريين: عودوا إلى بلادكم لم يعد مرغوباً بكم
ما أسباب معارضة مشروع حديقة مطار أتاتورك في إسطنبول؟
إلى اللاذقية عبر البوسفور.. أوكرانيا تطالب تركيا بإيقاف شحنات حبوب مسروقة منها
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟