النظام يعزز مواقعه قرب مواقع الجيش الوطني في ريفي الرقة والحسكة

تاريخ النشر: 19.09.2020 | 13:43 دمشق

الرقة - خاص

عززت قوات الأسد، اليوم السبت مواقعها القريبة من مناطق سيطرة الجيش الوطني المدعوم من تركيا في ريفي الرقة والحسكة شمال شرقي سوريا.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن قوات النظام عززت مواقعها وقواتها على أطراف منطقة (نبع السلام) بأكثر من 100 عنصر جديد بالإضافة إلى 30 عربة عسكرية مزودة برشاشات 23 ملم في مناطق صوامع العالية وأبو راسين بريف الحسكة إضافة إلى الهيشة، الكنطري، سبع جفار، الخالدية، خفية سالم بريف الرقة الشمالي .

وأضافت المصادر أن النظام زود كل النقاط المذكورة بمناظير حرارية وليلية وأشار المصدر إلى أن هذه التعزيزات جاءت بالتنسيق مع "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد)، قادمة من اللواء 93 شمال الرقة.

وتعمل قوات النظام على إنشاء نقاط عسكرية جديدة لها في ريف الحسكة الشمالي قرب قرية المبروكة وبلدة أبو راسين من جهة وقرب صوامع الشركراك شمال الرقة من جهة أخرى.

وتهدف عملية نشر الحواجز والنقاط الجديدة إلى توسع قوات النظام في المنطقة الواقعة على خطوطه الأمامية مع منطقة (نبع السلام) التي يسيطر عليها الجيش الوطني السوري.

وسبق أن قصف الجيش الوطني السوري، في 7 من أيلول، مواقع تابعة لنظام الأسد و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في ريف بلدة "تل تمر" بريف الحسكة الشمالي.

ويشار إلى أن الفرق الأمنية التابعة للجيش الوطني تمكنت خلال الأيام الأخيرة من كشف وتفكيك العديد من الآليات الملغّمة وتفجير بعضها الآخر، قبل أن يتمكّن أصحابها من تفجيرها داخل المناطق السكنية.

اقرأ أيضاً: ضحايا مدنيون بانفجار سيارة ملغمة غربي رأس العين