النظام يعزز قواته في بادية حمص الجنوبية

تاريخ النشر: 10.03.2018 | 16:03 دمشق

آخر تحديث: 10.03.2018 | 16:58 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

استقدمت قوات النظام والميليشيات الموالية لها تعزيزات عسكرية كبيرة من مدينة تدمر بريف حمص الشرقي نحو بادية حمص الجنوبية ومحيط مدينة القريتين.

و وفقاً لمصادر عسكرية في المعارضة السورية فإن قوات النظام تسعى لإنشاء طوق أمني حول مناطق القريتين وحوارين ومهين الاستراتيجية، وتعزيز وجودها في محيط القلمون الشرقي بريف دمشق.

وسبق لقوات النظام أن استقدمت حشوداً عسكرية كبيرة إلى مطار الضمير العسكرية بريف دمشق بالتزامن مع وجود عسكري روسي فيه، إذ يعتبر غرفة إدارة العمليات العسكرية للغوطة الشرقية.

ويشن تنظيم الدولة المتمركز في محيط منطقة المحسا هجمات مباغتة على مواقع قوات النظام في البادية السورية، وشهدت"القريتين"تبادلاً للسيطرة بين النظام السوري وتنظيم الدولة إلى أن استعاد النظام السيطرة عليها في أواخر تشرين الأول الماضي بعد معارك مع التنظيم.

وتقع المدينة على خط إمداد النظام إلى البادية السورية شرقاً والطريق الدولي بين حمص والعاصمة دمشق، إضافة إلى قربها من مطاري الشعيرات و"تي فور-T4" العسكريين، تبعد عن مركز مدينة حمص 85 كم.

وتضم البادية السورية أراض من المناطق الشرقية لمحافظات السويداء، وحمص، وريف دمشق، وصولًا إلى جنوب وشرق محافظة دير الزور  ومنطقة التنف الحدودية مع العراق والأردن، و التي تضم قاعدة للتحالف الدولي وجيش مغاوير الثورة المدعوم أمريكيا.

 

مقالات مقترحة
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا