النظام يعدم شاباً رغم تسوية وضعه ويغدر بشباب الميادين

النظام يعدم شاباً رغم تسوية وضعه ويغدر بشباب الميادين

الصورة
01 نيسان 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

أعدمت قوات النظام الشاب رائد لطوف سلوم المجبل في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي رغم حصوله على بطاقة تسوية وضع من مخابرات النظام.

وأفاد موقع دير الزور 24 اليوم الإثنين بأن قوات النظام أعدمت المجبل بتهمة التواصل مع فصائل الجيش الحر في شمال سوريا، وذلك رغم حصوله على بطاقة تسوية وضع، من مخابرات النظام في مدينة الميادين، بعد عودته للمدينة بناء على تطمينات حصل عليها.

وبحسب دير الزور 24 فإن المجبل قتل رمياً بالرصاص في سجون قوات النظام بالميادين، قبل أن يتم تسليم جثته إلى أهله.

وخلال اليومين الماضيين شنت الشرطة العسكرية التابعة للنظام، حملة اعتقالات في مدينة الميادين بحثاً عن مطلوبين للخدمة الإلزامية لدى قوات النظام.

ونقل موقع دير الزور 24 عن مصادر خاصة قولهم إن الشرطة العسكرية اعتقلت أكثر من 40 شاباً في المدينة، وساقتهم إلى شعبة التجنيد لفرزهم.

وشددت المصادر على أن الشبان الذين تم اعتقالهم كانوا قد عادوا إلى المدينة بعد وساطة عشائرية، تكفلت بأن يكون خدمتهم الإلزامية في مدينة دير الزور، وأن لا يتم سحبهم للخدمة في محافظات أخرى.

كما تحدثت المصادر عن استياء وجهاء المنطقة الذين توسطوا لهم، وأقنعوهم بالعودة إلى الميادين، وأن الوجهاء بصدد مقابلة مدير منطقة الميادين للوقوف على آخر التطورات في الموضوع.

شارك برأيك