النظام يعتقل رئيس المجلس المحلي السابق لمدينة دوما

تاريخ النشر: 15.05.2018 | 10:05 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

اعتقلت قوات النظام والميليشيات الموالية لها يوم أمس الإثنين، خليل عيبور رئيس المجلس المحلي السابق لمدينة دوما في غوطة دمشق الشرقية واقتادته لجهة مجهولة.

وكان عيبور قد رفض الخروج مع المهجرين إلى الشمال السوري، وفضل البقاء في مدينة دوما التي سيطرت عليها قوات النظام والشرطة العسكرية الروسية.

و تنص اتفاقية التهجير التي فرضها النظام برعاية روسية على خروج من يرفض "التسوية" إلى مدينة إدلب وريف حلب الشمالي الشرقي، ويمنح النظام المطلوبين لأفرعه الأمنية فترة 6 أشهر لتسوية أوضاعهم خاصة المطلوبين للتجنيد الإجباري.

إلا أن النظام خرق الاتفاقية وشن عمليات اعتقال لعشرات الشباب في مدينة دوما أمس لسوقهم إلى صفوفه، كما عمل على تسخير قسم منهم في عمليات السرقة التي نفذتها قوات النظام وميليشياتها في بلدة الريحان في الغوطة الشرقية.

ونزح عشرات آلاف المدنيين من منازلهم في مدن وبلدات الغوطة الشرقية إلى مراكز الإيواء في مناطق خاضعة لسيطرة النظام، عقب دخول قواته إلى الغوطة الشرقية وخروج الفصائل العسكرية، إثر عملية عسكرية للنظام وروسيا في الأشهر الماضية كانت الأعنف على الغوطة.

وحذرت منظمات حقوقية دولية من ارتكاب النظام لانتهاكات بحق المدنيين في مراكز الإيواء والرافضين للتهجير من الغوطة الشرقية، وسط أنباء عن حملات اعتقال منذ سيطرة النظام على الغوطة في نيسان الماضي.

 

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"