النظام يطرح مناقصة لشراء القمح من روسيا

تاريخ النشر: 11.08.2020 | 20:46 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

طرحت المؤسسة السورية العامة لتجارة وتخزين وتصنيع الحبوب التابعة للنظام مناقصة دولية لشراء  200 ألف طن من القمح اللين لصناعة الخبز من روسيا.

و قال متعاملون أوروبيون اليوم الثلاثاء أن الموعد النهائي لتقديم العروض، في المناقصة التي طرحتها المؤسسة، هو 14أيلول، حسب ما نشرته وكالة رويترز.

وأشار المتعاملون إلى أن الشحنات مطلوبة للتوريد خلال ستين يوما بعد الموافقة على الطلبية ويتعين تقديم الأسعار بالدولار الأميركي كما يتعين سداد المدفوعات بالعملة نفسها.

والجدير بالذكر أنه في 28 تموز الفائت أغلقت مناقصة سابقة لشراء 200 ألف طن قمح طرحها النظام وعبر التجار عن اعتقادهم أنه لم تجر أي عمليات شراء في مناقصة تموز.

وقال مدير المؤسسة العامة للحبوب في سوريا يوسف قاسم التابعة للنظام في 14 تموز الفائت لوكالة سبوتنيك الروسية أن "الحكومة الروسية قدمت عدة دفعات من المساعدات للشعب السوري وآخر دفعة كانت عبارة عن 100 ألف طن وصل منها 75 ألف طن ومن المنتظر وصول الكمية المتبقية خلال الشهر الجاري وهي كانت داعمة ورافدة للمخازن الاستراتيجية الخاصة بالمؤسسة السورية للحبوب لتأمين مادة الدقيق التمويني ومن ثم إنتاج رغيف الخبز".

وقام تجار محسوبون على النظام وميليشيا حزب الله من مناطق (النجمة، الكم، الأشرفية، المختارية) بتهريب كميات كبيرة من محصول القمح في ريف حمص الشمالي إلى الداخل اللبناني في تموز الفائت، وذلك عقب اتجاههم إلى شراء محصول القمح بأسعار أعلى من التي حددها "اتحاد الفلاحين" التابع لنظام الأسد.

وفي التفاصيل التي حصل عليها "تلفزيون سوريا"، فإن التجار حددوا سعر شراء كيلو القمح بـ450 ليرة، بزيادة خمسين ليرة على السعر الذي حددته صوامع الحبوب لشراء (النخب الأول من القمح).

وبعد شراء القمح، من قبل التجار، أقدموا على تهريبه إلى لبنان، عبر منطقة القصير، عقب دفع إتاوة لفرع أمن "الفرقة الرابعة" التابع لقوات النظام.

كلمات مفتاحية