النظام يدعو المجتمع الدولي لإدانة العدوان الإسرائيلي على دمشق

تاريخ النشر: 22.04.2021 | 15:47 دمشق

إسطنبول - متابعات

دعت وزارة الخارجية التابعة لنظام الأسد، اليوم الخميس، إلى إدانة ما سمّته العدوان الإسرائيلي الأخير على محيط دمشق.

وقالت "الخارجية" في بيان لها إن "سوريا لن تتوانى عن ممارسة حقها بالدفاع عن أرضها وشعبها وسيادتها بكافة الطرق التي يكفلها القانون".

ودعا البيان "الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي لإدانة العدوان الإسرائيلي الجبان على محيط دمشق أمس، وكذلك الأعمال العدوانية المتكررة ضد سيادة سوريا والتي يقوم بها المحتلون الثلاثة الإسرائيلي والأمريكي والتركي بطريقة ممنهجة ومنسقة"، بحسب تعبيرها.

وأضاف البيان أن سوريا "لن تتوانى عن ممارسة حقها بالدفاع عن أرضها وشعبها وسيادتها بكافة الطرق التي يكفلها ميثاق الأمم المتحدة وأحكام القانون الدولي".

وأوضحت الوزارة، أن "قبول البعض للمبررات الإسرائيلية والأمريكية لشن الاعتداءات ضد سيادة سوريا تجعل منهم شريكاً أساسياً في الجرائم الإرهابية ضد الدولة السورية".

وشنت طائرات إسرائيلية، ليل الأربعاء – الخميس، 11 غارة على محيط مدينة الضمير بالقلمون الشرقي في ريف دمشق، دمرت خلالها بطاريات صواريخ أرض – جو، بحسب ما ذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي.

يأتي ذلك رداً على إطلاق صاروخ أرض – جو من سوريا، تجاوز هدفه وسقط في منطقة بالقرب من مفاعل ديمونا النووي في صحراء النقب.