النظام يحرق حقول القمح والشعير في ريف حماة

تاريخ النشر: 20.05.2019 | 11:05 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

استهدفت قوات نظام الأسد والميليشيات الموالية لها، مزارع المدنيين في منطقة خفض التصعيد شمال سوريا ما أدى إلى حرائق في المحاصيل الزراعية.

وقصفت قوات النظام والميليشيات الأجنبية المدعومة إيرانيا، حقول القمح والشعير والحمّص بقرى تل هواش والزكاة والصهرية والهبيط بريف مدينة حماة.

ونشر الدفاع المدني السوري صورا على منصاته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي تظهر حجم الأضرار التي لحقت بالمحاصيل الزراعية.

ومنذ 25 من نيسان الماضي، أدى قصف النظام والغارات الروسية على منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب وجوارها، إلى مقتل 151 مدنيا على الأقل، وإصابة أكثر من 405 آخرين.

يذكر أن النظام شن بدعم من روسيا والميليشيات حملة عسكرية على ريفي إدلب وحماة أسفرت عن مئات الضحايا وتهجير آلاف المدنيين، واستطاع النظام بفعل وابل من القصف الجوي والمدفعي السيطرة على عدة بلدات وقرى بريف حماة الشمالي.

مقالات مقترحة
كورونا.. 31 إصابة جديدة معظمها في مناطق ريف حلب
كورونا.. 7 وفيات و105 إصابات جديدة في مناطق "النظام"
شرق الفرات والتعثر المستمر في إدارة أزمة كورونا