الموافقة على تهجير ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي إلى شمال سوريا

تاريخ النشر: 02.05.2018 | 20:05 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا

وقعت هيئة التفاوض عن ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي على الاتفاق النهائي مع الجانب الروسي والقاضي بالانسحاب من المنطقة والخروج باتجاه الشمال السوري، وذلك بعد أربع ساعات من الاجتماع الذي عقد اليوم الأربعاء.

وقالت الهيئة بأن الاتفاق الذي تم توقيعه اليوم مع كافة الفصائل العسكرية في الريف الشمالي لحمص والجنوبي لحماه ينص على وقف إطلاق النار بشكل كامل، وتسليم السلاح الثقيل خلال ثلاثة أيام وخروج من لا يرغب بالتسوية إلى إدلب وجرابلس اعتبارا من يوم السبت القادم وخلال أسبوع.

وأضافت الهيئة في بيانها بأنه يمكن التمديد حسب الأعداد الخارجة لتدخل بعدها الشرطة العسكرية الروسية والشرطة المدنية التابعة للنظام بعد خروج آخر قافلة من المنطقة، حيث يحق لكل مقاتل إخراج بندقية وثلاثة مخازن إضافة للأغراض الشخصية كما يمكن استخدام شاحنات لتعبئة الأثاث.

أما بالنسبة للراغبين في التسوية من العسكريين والمدنيين فيتم تسليم السلاح الفردي وبعد مهلة مدتها ستة أشهر يتم السوق للخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياط لمن تتراوح أعمارهم بين 18 – 42 سنة وله بعد ذلك حرية التنقل في سوريا.

وعند خروج الراغبين باتجاه الشمال السوري يتم تفتيش الباصات بوجود ممثلين عن الجانب الروسي والنظام والمعارضة، ويمكن إخراج أي شيء يتسع له الباص باستثناء المال أو المجوهرات، كما اشترط الالتزام بالقوانين الإسلامية بالتفتيش.

ويترك للراغبين بالخروج حرية تحديد المسار والوجهة وذلك بمرافقة الشرطة العسكرية الروسية، حيث سيتم نشر نقاط مراقبة روسية بين مناطق التماس والجوار.

على الجانب الآخر يلتزم النظام بسحب السلاح الثقيل والمتوسط من المنطقة، مع دخول الدوائر المدنية فورا للمنطقة، مع الالتزام بعدم دخول قوات الأمن والنظام طيلة فترة وجود الشرطة العسكرية الروسية علما أن تواجد الشرطة العسكرية الروسية في المنطقة سيمتد لستة أشهر وقد تبقى لأكثر من سنتين.

بالنسبة للطلاب والموظفين سيتم تسوية وضعهم وعودتهم لجامعاتهم وعملهم مع مراعاة فترة الانقطاع للطلاب من حيث مدة الدراسة.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا