الملك سلمان يقيل مسؤولَين من عائلته بتهم فساد في وزارة الدفاع

تاريخ النشر: 01.09.2020 | 07:05 دمشق

آخر تحديث: 01.09.2020 | 07:31 دمشق

إسطنبول - وكالات

أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، قراراً بإقالة اثنين من أسرته الحاكمة وإحالتهما مع ضباط آخرين للتحقيق بتهمة فساد في وزارة الدفاع.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن الملك سلمان أقال ليل الإثنين الأمير فهد بن تركي بن عبد العزيز آل سعود من منصب قائد القوات المشتركة في التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، بالإضافة إلى ابنه الأمير عبد العزيز بن فهد من منصب نائب أمير منطقة الجوف.

وشمل الأمر الملكي إحالة 4 من الموظفين والمدنيين بوزارة الدفاع للتحقيق في القضية ذاتها.

وأوضحت الوكالة بأن هذا الأمر الملكي صدر بناء "على ما أحيل من محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع إلى هيئة الرقابة ومكافحة الفساد".

وتضمنت إحالة بن سلمان "رصد تعاملات مالية مشبوهة في وزارة الدفاع وطلب التحقيق فيها".

وعُيّن الفريق الركن مطلق بن سالم بن المطلق الأزيمع، نائب رئيس هيئة الأركان العامة، قائداً للقوات المشتركة بدلاً من الأمير فهد.

وأبدت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في آذار الماضي، قلقها من اعتقال السلطات السعودية نحو 300 مسؤول حكومي بشبهات فساد، داعية إلى ضمان عدم تعرّضهم "لإجراءات قانونية ظالمة".

وسبق أن أوقفت السلطات السعودية في 2017 العشرات من الأمراء ورجال الأعمال والسياسيين لمدّة ثلاثة أشهر بشبهة تورّطهم بقضايا فساد مالي، فاحتجزتهم في فندق "ريتز كارلتون" في الرياض ولم تطلق سراحهم إلا بعد أن توصّلت وإيّاهم لتسويات مالية.