"المصرف المركزي" يسمح للقادمين إلى سوريا بإدخال نصف مليون دولار

تاريخ النشر: 19.05.2021 | 13:12 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدر "مجلس النقد والتسليف"، التابع لـ "مصرف سوريا المركزي"، قراراً يقضي بالسماح للقادمين إلى سوريا بإدخال الأوراق النقدية الأجنبية (البنكنوت) حتى مبلغ 500 ألف دولار أميركي أو ما يعادله من العملات الأجنبية.

وأوضح المجلس في قراره الصادر بتاريخ 17 أيار الجاري، أنه "يسمح بإدخال ما يصل إلى 500 ألف دولار، بشرط أن يتم التصريح عن المبلغ أصولاً وفق النماذج المعتمدة من هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لهذا الغرض والاحتفاظ بنسخة عن هذا التصريح".

وأكد القرار على "إلغاء العمل بقرار صادر عن مجلس النقد والتسليف عام 2015، والقاضي بالسماح لجميع القادمين إلى سوريا باستثناء العابرين في مناطق الترانزيت في المطارات والموانئ السورية بإدخال الأوراق النقدية الأجنبية البنكنوت حتى مبلغ 100 ألف دولار أميركي".

187960930_4293537090686101_6888168754087152117_n.jpg

ما هو "مجلس النقد والتسليف"؟

أنشئ "مجلس النقد والتسليف"، التابع لـ "مصرف سورية المركزي"، في تشرين الثاني الماضي، وفق مرسوم تشريعي صادر عن رئيس النظام بشار الأسد.

وبحسب المرسوم، يتولى المجلس مهمة تنظيم وتنسيق عمل مؤسسات النقد والتسليف والمصارف في سوريا، لتحقيق أهداف تنمية السوق النقدية والمالية وتنظيمها، وفقاً لحاجات الاقتصاد القومي، والمحافظة على القوة الشرائية للنقد السوري.

وتتضمن صلاحيات المجلس تحقيق استقرار سعر الصرف الخارجي للنقد السوري، وتأمين حرية تحويله من العملات الأخرى، وتوسيع إمكانات استخدام الموارد والطاقات والعمل على إنماء الدخل القومي.

ويتابع المجلس الجهاز المصرفي، ويبحث في جميع القضايا المتعلقة بالعمل المصرفي والنشاطات ذات الصلة بها، واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها عن طريق مصرف سورية المركزي.

كما ينظم عمليات الدفع والتسوية، بما فيها العمليات الجارية بالوسائل الإلكترونية، ويراقب المهنة المصرفية وتوجيه فعالياتها، ويجري الاستقصاءات والدراسات اللازمة المتعلقة بمهامه، التي تكلفه بها السلطة التنفيذية.