"المركزي" يرفض زيادة سقف المبالغ المسموح نقلها بين المحافظات

تاريخ النشر: 18.12.2020 | 10:38 دمشق

إسطنبول - متابعات

رفض "مصرف سوريا المركزي" زيادة سقف المبالغ المالية المسموح نقلها بين المحافظات من 5 ملايين ليرة سورية إلى 25 مليوناً.

ووجه حاكم المصرف، حازم قرفول، كتاباً إلى رئيس "اتحاد غرف الصناعة السورية، أكد فيه على تعليمات المصرف المعمول بها حالياً، بتحديد سقف المبالغ المسموح بنقلها بين المحافظات بـ 5 ملايين ليرة سورية، وفق ما نقلت صحيفة "الوطن".

وشدد قرفول في كتابه على أن يتم إيداع متحصلات مبيعات الصناعيين لدى المصارف وشركات الصرافة وشركات الحوالات المالية المرخصة في مناطق النظام، واستلامها في المحافظات المطلوب السحب منها، منوهاً بأنه "سيتم تنفيذ عمليات التحويل بشكل فوري، لما لهذه الإيداعات من دور إيجابي على الاقتصاد الوطني".

وأشار إلى أن "كتاب المركزي يأتي إجابة على طلب اتحاد غرف الصناعة تعديل المبالغ المسموح بنقلها بين المحافظات لتكون 25 مليون ليرة بدلاً من 5 ملايين، وذلك لأن سيارات التوزيع للشركات الصناعية وعند عودتها تكون لديها مبالغ تزيد بكثير عن ذلك".

وبرر المركزي قراره أنه "الغاية من تحديد المبلغ هي الحرص على سلامة المواطنين، وتجنباً لتعرضهم لأي مخاطر محتملة أثناء عملية نقل الأموال".

يشار إلى أن نظام الأسد قيّد حركة مكاتب تحويل الأموال والصرافة في السوق السورية، وحصرها بالمصرف المركزي، فضلاً عن إغلاق العشرات من شركات الحوالات والصرافة في مختلف المحافظات السورية.

 

 

اقرأ أيضاً: الصناعيون يحجمون عن القروض نتيجة تردي الأوضاع الاقتصادية بسوريا

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا
للمرة الأولى منذ أيلول.. لا إصابات بكورونا شمال غربي سوريا