المدارس الخاصة في سوريا ترفع رسومها بنسبة 50 %

تاريخ النشر: 08.02.2021 | 15:04 دمشق

إسطنبول - متابعات

ارتفعت رسوم التسجيل في المدارس الخاصة بمناطق سيطرة نظام الأسد عما كانت عليه العام الدراسي الفائت بشكل كبير، لتطلب إدارة بعض المدارس في دمشق من الأهالي زيادة أخرى على الرسوم مع بداية الفصل الدراسي الثاني والتي تقدر بنحو 50 في المئة.

وبحسب وسائل إعلام موالية فإن أحد الأشخاص مسجل طفليه في إحدى المدارس الخاصة في منطقة المعضمية في ريف دمشق، حيث سدد بداية العام الدراسي رسم تسجيل عن كل طالب من أبنائه مبلغ وقدره 900 ألف ليرة سورية، ليفاجأ بطلب من إدارة المدرسية بزيادة القسط بمبلغ 400 ألف ليرة سورية عن طل طالب.

وأصدرت وزارة التربية في آب الفائت، قراراً برفع أقساط المدارس الخاصة بما لا يتجاوز الـ 5% كل سنتين، إلا أن معظم المدارس لم تلتزم بهذا القرار، وحددت رسوم تسجيل الطلبة وفق رغبتها، وسط غياب تام لأي إجراءات تتخذها الوزارة لإلزام المدارس بالقوانين الصادرة عنها.

وفي ذات السياق قال والد أحد الطلبة إن مدرسة "الكلية الوطنية" الخاصة في مدينة اللاذقية، سوف ترفع قسطها السنوي إلى أكثر من الضعف، حيث إن الرسم السنوي للعام الدراسي الحالي للطالب الواحد يبلغ نحو 310 آلاف ليرة سورية للطالب القديم، وللطالب الجديد 370 ألف ليرة سورية، وأنه ابتداء من العام الدراسي القادم سوف يكون رسم الطالب 900 ألف ليرة سورية.

اقرأ أيضاً: التعليم غير مدعوم.. المدارس الخاصة حلم فقراء إدلب لتعليم أبنائهم

اقر أأيضاً: حالة جدل في سوريا بسبب افتتاح المدارس

وبحسب موقع "سناك سوري" الموالي، أن أهالي الطلبة يتخوفون من تقديم اعتراض لمديرية التربية في اللاذقية، كي لا يفصلوا الطالب الذي تقدمت عائلته بالاعتراض على رفع الرسوم.

ويتحكم أصحاب المدارس الخاصة في مناطق سيطرة النظام بأسعار رسوم تسجيل الطلبة لديهم، غير مكترثين بالأسعار التي تحددها وزارة التربية، والتي بدورها تكتفي بإصدار القرارات دون متابعة تنفيذها.