المجلس المحلي لمخيم الركبان يعلنه منطقة منكوبة

تاريخ النشر: 18.04.2019 | 22:04 دمشق

آخر تحديث: 18.04.2019 | 22:42 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن المجلس المحلي لمخيم الركبان في بيان له اليوم الخميس المخيم منطقة منكوبة بسبب الحصار الذي يفرضه عليه نظام الأسد وحلفاؤه الروس والإيرانيين.

وقال المجلس المحلي في بيانه "نعلن مخيم الركبان منطقة منكوبة بسبب الحصار المفروض من قوات الأسد، والميليشيات الإيرانية، والقوات الروسية".

وأضاف البيان "إن القوات المحاصرة للمخيم منعت دخول المواد التموينية والطحين والأدوية والحليب، للضغط على الأهالي من أجل إجبارهم على العودة قسرا إلى مناطق سيطرة النظام".

وبحسب البيان فإن الحصار المفروض على المخيم أجبر 35 % من سكان المخيم على مغادرته، بينما يرفض البقية الخضوع والذل على حد وصف البيان، بسبب عدم ثقتهم بالنظام.

ودعا المجلس قوات التحالف الدولي لإدخال المساعدات الإنسانية العاجلة للمخيم، والضغط على الأمم المتحدة لإدخال قافلة إغاثة في أسرع وقت.

يذكر أن المجلس كان قد أعلن يوم الإثنين الماضي أن نظام الأسد يحتجز المئات من سكان المخيم الذين خرجوا منه قسراً بسبب الحصار، ويمارس بحقهم كافة أنواع التعذيب، وطالب الأمم المتحدة بإدخال قافلة إغاثة بأسرع وقت ممكن.

وبحسب مصدر خاص لتلفزيون سوريا فإن النظام يحتجز عشرات النازحين الذين غادرو الركبان في مدرسة بمنطقة "دير بعلبة" في حمص، ويجري تحقيقات أمنية مع الرجال والشباب واعتقال المطلوبين، في حين تحتاج النساء إلى كفيل لمغادرة المدرسة.  

ويعاني مخيم الركبان الذي يعيش فيه نحو 50 ألف نازح من ظروف إنسانية صعبة، خصوصاً منذ 2016 بعدما أغلق الأردن حدوده مع سوريا، معلناً القطاع "منطقة عسكرية"، ومحاولات النظام وروسيا المستمرة لتضييق الخناق على المدنيين فيه، وشحّ الدعم الإنساني المقدم إلى المخيم من المنظمات الدولية.

مقالات مقترحة
سفير النظام في روسيا: لقاح سبوتنيك سيصل إلى سوريا هذا الشهر
كورونا.. 8 إصابات جديدة في مناطق شمال غربي سوريا
كورونا.. 8 وفيات و110 إصابات جديدة معظمها في اللاذقية