اللجنة السورية التركية تطلق مشروعاً لدمج اليافعين السوريين والأتراك

تاريخ النشر: 06.06.2021 | 14:02 دمشق

إسطنبول - متابعات

أجرت "اللجنة السورية التركية المشتركة" لقاءً مع منسق في وزارة الشباب والرياضة التركية، لمناقشة مشروع الاندماج بين الشباب السوري والتركي الذي تعمل عليه الوزارة.

وقال منسق مشروع الاندماج "مهمت مافيش" أمس السبت إن المشروع الذي تعمل عليه الوزارة يهدف إلى دمج اليافعين السوريين والأتراك من عمر الـ 12 إلى الـ 18 عاماً.

وأضاف أن المشروع يهدف إلى تعزيز التواصل فيما بينهم عبر إجراء زيارات ونشاطات ورحلات مشتركة.

وأشار مافيش إلى أن مشروع اندماج الشباب السوري يسعى إلى تشجيعهم على تقديم أفكار تسهم في تعزيز مبدأ الاندماج عبر أنشطة وفعاليات مختلفة.

وأكد "مافيش" خلال لقائه منسق اللجنة السورية التركية المشتركة، أحمد بكورة، ومديرة الاتصال إناس النجار، عن رغبته بالتعاون مع اللجنة في مختلف المجالات والمشاريع لتعزيز التعاون والاندماج وإزالة الصعوبات التي تواجه الشباب السوري في تركيا.

من جهتها، أوضحت اللجنة أنها تناقش بشكل مستمر مع الجهات الرسمية التركية أوضاع اللاجئين السوريين في تركيا، وتهدف إلى إزالة العقبات والصعوبات التي تواجههم.

وكانت "اللجنة السورية التركية المشتركة" بحثت في الـ 22 من الشهر الفائت مع مدير الاندماج والاتصال بإدارة الهجرة في مدينة إسطنبول، سردار دال، المشكلات والعقبات التي تواجه السوريين في المدينة.

وأكد "دال" أنه خلال شهر حزيران الجاري سيتم العمل بنظام جديد ليتمكن السوريون من الحصول على موعد لتحديث بياناتهم وإجراء معاملاتهم الخاصة بالكيملك، وستنتهي جميع المشكلات والعقبات التي تواجه السوريين بموضوع الكيملك وخاصة حجز المواعيد.

 

196816547_346504596873398_5281618253037764900_n.jpg