القيادة الفلسطينية تستنكر إعلان التطبيع بين البحرين وإسرائيل

12 أيلول 2020
 تلفزيون سوريا - وكالات

عبرت القيادة الفلسطينية في بيان لها اليوم الجمعة، عن رفضها واستنكارها لإعلان التطبيع بين البحرين وإسرائيل، واعتبرته "خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية".

وقالت القيادة الفلسطينية في بيانها "نعلن رفضنا واستنكارنا الشديدين لإعلان التطبيع الثلاثي الأميركي الإسرائيلي البحريني".

ووصفت الاتفاق بأنه خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية، وطالبت البحرين بالتراجع عنه، لما يحلقه من ضرر بالشعب الفلسطيني وقضيته.

وأشارت إلى أنها تنظر لهذه الخطوة بخطورة بالغة إذ إنها تشكل نسفاً للمبادرة العربية للسلام، وقرارات القمم العربية، والإسلامية، والشرعية الدولية.

كما شددت القيادة الفلسطينية على أنها لا تفوض أحدا بالحديث باسمها.

وفي وقت سابق اليوم أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن توصّل كل من مملكة البحرين وإسرائيل لإبرام اتفاقٍ لتطبيع العلاقات بينهما، في خطوة وصفها بأنها "تهدف إلى تهدئة التوتر في الشرق الأوسط".

وقبلت البحرين دعوة الرئيس ترامب لحضور حفل توقيع تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات يوم 15 أيلول 2020 في البيت الأبيض، حيث سيحضر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، وسيوقعان اتفاقا تاريخيا للسلام.

وجاء إعلان اتفاق التطبيع البحريني، بعد توصل الإمارات وإسرائيل في 13 آب الماضي إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، قوبل بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، "خيانة" من أبوظبي و"طعنة" في ظهر الشعب الفلسطيني.

مقالات مقترحة
مازوت السويداء يوزع لأقارب المسؤولين أولاً
تخفيض ثلثي مخصصات حماة من الدقيق
محافظة دمشق: زيادة تسعيرة التكاسي 55% ستناسب المواطن وتحقق العدل
3 وفيات و67 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق نظام الأسد
تأكيد ارتباط كورونا بوفاة 21 حالة سابقة في شمال غربي سوريا
مسؤول أممي: إصابات كورونا شمال غربي سوريا زادت 6 أضعاف في أيلول